نتنياهو يعترف بغوايدو رئيسا لفنزويلا

حرر بتاريخ من طرف

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الأحد، اعترافه بالمعارض الفنزويلي، خوان غوايدو، رئيسا انتقاليا لفنزويلا.

وقال نتنياهو، في بيان وجيز تلاه عبر شريط فيديو نشره مكتبه الإعلامي: “تنضم إسرائيل إلى الولايات المتحدة وكندا ومعظم دول أمريكا اللاتينية وأوروبا في الاعتراف بالقيادة الجديدة في فنزويلا”.

ومع استمرار الأزمة السياسية منذ العام الماضي في البلاد، أعلن غوايدو، زعيم المعارضة الفنزويلية الذي أقالته المحكمة العليا للدولة من رئاسة البرلمان، نفسه، هذا الأسبوع، رئيسا انتقاليا لفنزويلا، مع رفضه نتائج الانتخابات الرئاسية الماضية التي فاز فيها نيكولاس مادورو.

واعترفت مجموعة واسعة من دول الغرب، على رأسها الولايات المتحدة، بالإضافة إلى عدد كبير من بلدان أمريكا اللاتينية، بغوايدو رئيسا لفنزويلا.

وبالمقابل أيدت روسيا والصين وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو، الذي أدى قبل أيام اليمين الدستورية رئيسا لفترة جديدة من 6 سنوات.

وفي هذا الوضع أكد الجيش الفنزويلي ولاءه لمادورو واصفا ما حدث بمحاولة انقلاب، بينما تدعو الدول المناهضة له بقيادة الولايات المتحدة، الحليف الأكبر لإسرائيل، إلى تشديد الضغط عليه لحض السلطات على إجراء انتخابات رئاسية “ديمقراطية”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة