نايضة في “البام”.. بنشماش يعلن الحرب على معارضيه و”الجرار” يسير نحو المجهول

حرر بتاريخ من طرف

يبدو أن حزب الاصالة والمعاصرة يسير نحو المجهول حيث أن أحدا لا يستبعد أن يتكهن بمآل الصراع الذي يعرفه حزب “البام” عقب ما شهدته قاعة مراكز الاستقبال بالرباط يوم السبت الماضي في اطار الاجتماع الاول للجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني للحزب.

فبعد رفع الجلسة من طرف الامين العام حكيم بنشماش وإعلان سمير كودار رئيسا للجنة التحضيرية تلاحقت التطورات بشكل أصبح ملفتا للنظر .

وبعد اجتماع المكتب السياسي وإعلان قراراته التي اصبحت معروفة لدى الرأي العام كشفت مصادر لموقع كشـ24 عن قرارات جديدة بطرد مجموعة من المناضلين من بعض هياكل الحزب حيث فوجئ صلاح ابو الغالي البرلماني والأمين الجهوي لجهة الدار البيضاء من عضوية المكتب السياسي بدعوى أنه دخل المكتب بشكل يتنافى مع المسطرة القانونية كما كشفت المصادر ان الامين العام باعتباره رئيسا للمكتب الفدرالي قرر طرد 5 أعضاء من المكتب كان قد أضافهم محمد الحموتي حين كان رئيسا مفوضا للمكتب.

وفي السياق ذاته أصدر مجموعة من المنتسبين “للبام” وثيقة تحت مسمى “وثيقة خبراء البام” حيث طالب موقعوها وعددهم 50 بضرورة الاحتكام الى مضامين البرنامج السياسي للحزب وتغليب المشروع على النزاعات الشخصية.

وفي هذا الصدد يقترح الموقعون اعادة النظر في هيكلة الحزب وإنشاء مجلس للحكماء تضم الامناء السابقين ورؤساء المجالس الوطنية السابقين وعدد من الكفاءات الحزبية المشهود لها بالخبرة والنزاهة.

ويرى المحللون ان ما آل الحزب اليه من أوضاع هو نتيجة لمجموعة من التجاوزات كان الامين العام طرفا فيها مما فتح الباب على مصراعيه للخروقات والخروقات المضادة مما يجعل فرضية انعقاد المؤتمر الوطني الرابع خلال هذه السنة امرا مستبعدا بسبب التجاذبات التي لا يمكن التكهن بمآلها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة