موظف يحجز معدات مصور صحفي بمراكش والمهنيون يحتجون

حرر بتاريخ من طرف

علمت “كِشـ24” أن موظفاً أقدم عشية يومه الثلاثاء 9 أكتوبر على حجز معدات التصوير الخاصة بالمصور الصحفي في جريدة صباح مراكش “إسماعيل رمزي” دون سند قانوني خلال أدائه لعمله بحي المحاميد بمراكش.

وخلفت الواقعة حالة من الاستياء وسط المهنيين، في الوقت الذي التحقت مصالح الامن بالمنطقة الامنية 21 الى عين المكان وحررت محضرا في النازلة.

وقد دخلت الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع المنارة مراكش على الخط من خلال تعبيرها عن انشغالها بواقعة احتجاز معدات التصوير الخاصة بجريدة صباح مراكش من طرف الموظف المذكور بالوكالة الحضرية.

وقال فرع المنارة مراكش للجمعية المغربية لحقوق الانسان، أنه يتابع احتجاز معدات التصوير لجريدة صباح مراكش الالكترونية عشية يومه الثلاثاء 09 اكتوبر 2018 ،من طرف موظف، مما ادى الى تدخل الشرطة ، ونقل الجميع الى الدائرة الامنية 21 بمطقة المحاميد.

وكانت الجريدة تقوم بانجاز عمل صحفي ، والاستماع الى الساكنة بتجزئة بدر بحي المحاميد، ليفاجئ الطاقم الصحفي بموظف يسطو على كل المعدات، بدعوى انه لا يجوز التصوير ، منصبا نفسه ساهرا على اعمال القانون.

من جهة اخرى، ندد عبد الله الحلوي رئيس جمعية المصورين الصحفيين بجهة مراكش، بالتصرف الغير قانوني للموظف المذكور، معلنا تضامنه مع الزميل المصور الصحفي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة