مواطنون يطالبون بتفعيل قرار لوالي جهة مراكش ضد مخالفة تعمير

حرر بتاريخ من طرف

وجه مواطن من ساكنة الشعبة الفوقانية بسيدي يوسف بن علي بمراكش، ملتمسا إلى والي جهة مراكش آسفي من أجل تفعيل السلطات المحلية لقرار ولائي يقضي بإغلاق باب إضافي تم فتحه بدون موجب إذن أو ترخيص.

ووفقا لجواب والي جهة مراكش آسفي على ملتمس كانت تقدمت به الساكنة واطلعت عليه كشـ24، فقد تم إيفاد لجنة تقنية مختلطة بمعية السلطة المحلية بالملحقة الادارية الوسطى، وبناء عليه تمت إحالة محضر اللجنة على السلطة المحلية قصد اتخاذ التدابير اللازمة في الموضوع طبقا لما تقتضيه القوانين والأنظمة الجاري بها العمل لإغلاق الباب الإضافي المذكور.

وكشف المواطن المذكور في اتصال بـ كشـ24 أنه لم يتم لحدود كتابة هذه السطور تنفيذ قرار الإغلاق من طرف السلطة المحلية، وهو ما دفعه بمراسلة والي جهة مراكش آسفي.

وكانت الساكنة رفعت في الملتمس الذي توصلت به كشـ24  تظلما إلى والي الجهة من جراء قيام المدعوة “خ” الساكنة بدرب الشعبة الفوقانية رقم 407 سيبع بمراكش، بفتح باب إضافي بدون إذن أو سند قانوني، أو ترخيص جاري به العمل، علما أن الزقاق السكاني يحتوي على 4 أبواب لمنازل، وكل منزل تقطنه عائلات كبيرة، في حي معروف بالهشاشة والاكتظاظ وضيق الممرات.

وأضاف الملتمس ذاته، أن المخالفة المذكورة زادت في التضييق على ساكنة الدرب الذي يعيش حالة من الغليان والظلم النفسي والتحقير، وجراء هذه المخالفة التي وصفها المشتكون بأنها “مدعومة بمصالح جماعية مشبوهة تستغل الذراع السياسوي لفرض شريعة الغاب في دولة الحق والقانون”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة