مواطن يشتكي الإنتقائية في تحرير مخالفات التعمير من طرف تقنية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

توجه مواطن بدوار العين بمقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش، بشكاية لرئيس المنطقة من أجل فتح تحقيق بخصوص ما أسماه بالظلم الذي لحق به من تقنية مكلفة بالبناء بالملحققة الإدارية الحي الجديد وزوجها.

وحسب ما جاء في الشكاية التي توصلت “كشـ24” بنسخة منها، فإن التقنية المذكورة تابعت ورش بناء خاص بمنزل المشتكي منذ بدايته وحررت في حقه مجموعة من المخالفات القانونية منذ 2012، إلا أنها لم تقم بإتخاذ نفس الاجراءات القانونية مع الاشخاص الآخرين المخالفين، والذي يتآمرون معها وفق تعبير الشكاية. 

وتضيف الشكاية التي وجهت نسخ منها لوزير الداخلية ووكيل الملك ووالي الجهة، أن التقنية المذكورة تتواطؤ مع زوجها الذي يفشي الأسرار المهنية ويعطي الأوامر للتقنية التي قامت ببناء منزلها، وشرعت في بناء البروز بالواجهة الأمامية لمنزلها وبناء السطح بالطابق الثاني، دون أن تحرر محضر مخالفة لنفسها، بصفتها التقنية المشرفة على مراقبة البناء، ما اعتبرته الشكاية تحايلا على القنون 

والتمس المشتكي من رئيس منقطة سيدي يوسف بن علي، إعطاء أوامره للجهات المعنية من أجل فتح تحقيق والبحث في ما أسماها بالمؤامرة، و ما تقوم به معتبرة نفسها فوق القانون ودون مبالاة بالشكايات الواردة في هذا الصدد من طرف المواطنين، متجاهلة التعليمات السامية الموجهة من طرف الملك محمد السادس.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة