مواطنة تراسل والي مراكش بشأن “خروقات” صاحب محل للجزارة

حرر بتاريخ من طرف

تقدمت “أميرة.ا” صاحبة “سناك” محل لبيع المأكولات بحي المسيرة 3 حرف أ رقم 71 متجر رقم 1 بمراكش، بشكاية إلى والي جهة مراكش آسفي، وعمدة مدينة مراكش، ورئيس مجلس جماعة مقاطعة المنارة، ورئيس منطقة الحي الحسني، وقائد ملحقة الإنارة، بشأن تجاوزات محل للجزارة، ورفع الضرر الذي تواجهه تجارتها.

وتقول المشتكية في رسالتها التي توصلت كشـ24 بنسخة منها، “إني أتعرض لمضايقات كثيرة من طرف أحد الجيران الذي اكترى دكانا بجانبي واستغله في تجارة الجزارة، إلا أنه لم يكتفي بالجزارة التي هي موضوع الرخصة الممنوحة له من طرف مجلس مقاطعة المنارة، فقام بنصب شوايا كبيرة بجانب محلي التجاري من أجل شواء اللحوم دون أن يتوفر على شروط العمل، مما يتسبب لي بأضرار بسبب الدخان الذي يتسرب إلى دكاني”.

وتابعت المشتكية ذاتها بالقول: ” أصبحت أعاني من إزعاج الزبناء الذين أصبحوا غير قادرين على الجلوس بالمحل عندي، نظرا للدخان الذي يحول الدكان إلى ظلام ورائحة كريهة، وكذلك استغل جميع الرصيف المتواجد أمام الدكان في وضع كراسي وطاولات، وأواني للطبخ وفرانات وشواية، وهذا كله دون توفره على أي شرط من شروط العمل ببيع المأكولات، ذلك أن المأكولات تُجَهزُ في الشارع من عدس وبيصارة ولوبيا ولحم الرأس والتقلية في ظروف غير ملائمة تفتقر لشروط الطبخ والصحة.”

وأضافت المتحدثة،” الغريب أن المشتكى به جزار لا يتوفر على أي رخصة للعمل لبيع المأكولات، ولا يتوفر على رخصة استغلال الملك العمومي المؤقت، إلا أنه يتبجح أمام الناس بكونه يعرف جميع أعوان السلطة الذين وافقوا له على هذه التجاوزات” حسب تعبير الشكاية.

وأشارت المشتكية ذاتها بالقول: “أنا أقوم بأداء  جميع الضراب والرسوم الواجبة، إلا أن جاري معفى من جميعها بطريقة غير قانونية، مع العلم أنه سبق أن طلب من مجلس مقاطعة المنارة طلب الحصول على رخصة لبيع المأكولات ورخصة استغلال الملك العمومي، إلا أن طلبه قوبل بالرفض، بسبب عدم موافقة مجلس المقاطعة لأنه لا يمكن أن يستغل دكانا واحدا لرخصتين لمزاولة مهنتين، وكذلك شأن استغلال الملك العمومي المؤقت الذي قوبل بالرفض”.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة