موازين 2016: بيتبول يحيي حفلا بمنصة السويسي

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت جمعية مغرب الثقافات أن النجم الأمريكي من أصول كوبية “بيتبول” سيحيي حفلا للمرة الثانية بالمغرب بمنصة السويسي يوم الجمعة 27 ماي المقبل، وذلك بعد مرور أربع سنوات على حفله التاريخي خلال الدورة 12 من مهرجان موازين إيقاعات العالم.  
 

وأفاد بلاغ للجمعية المنظمة بأن “أرماندو كريستيان بيريز” الملقب ب”بيتبول” يمتلك شهرة واسعة فهو رقم 1 بأزيد من 15 بلد ، كما حصدت أغانيه 8 مليار مشاهدة على موقع “يوتوب” و”فيفو”، وتم الاستماع لأغانيه 3 ملايير مرة على تطبيق “سبوتيفي”، إضافة إلى بيع أزيد من 70 مليون أغنية و 6 ملايين ألبوم.  
 

ومكنه عمله الدؤوب من أن يصبح نجما يحصد جوائز “غرامي” وخبيرا في الموضة ونجما سينمائيا مشهورا، ويمتلك أيضا 90 مليون معجب بالشبكات الاجتماعية، وهو يعرف أيضا باسم ” إم 305″ و”ميستر ورلدوايد”، إذ يحضر هذه السنة ليصدر ألبومه العاشر بعنوان “كلايمات تشينج”.  
 

وقد استطاع “بيتبول” ، المزداد من والدين من أصول كوبية وأمريكية، أن يصبح من بين أبرز النجوم ورجال الأعمال بالعالم. وقد اهتم بالموسيقى ليسجل العديد من الأغاني، حيث يمزج بين أسلوب الهيب هوب والموسيقى الكوبية وكذا أسلوب البوب والريكاتون ليخلق أسلوبا خاصا به.  
 

وأصدر ألبومات ناجحة مثل ألبوم بعنوان “أم أيام” سنة 2004 ثم ألبوم “إل مارييل” سنة 2006 وألبوم “بووت ليفت”سنة 2007 ، كما أصدر سنة 2010 ألبوما باللغة الإسبانية بعنوان “أرماندو” تكريما لوالده ليحقق شهرة واسعة بكل من آسيا وأمريكا الجنوبية وأوروبا والولايات المتحدة.   
 

وعرفت سنة 2011 رجوع “بيتبول” بقوة في الساحة الفنية عبر إصدار ألبوم “بلانيت بيت” الذي احتل المرتبة السابعة عند صدوره في ترتيب “بيلبورد توب 200” والذي يضم أغنية “غيف مي إفريتينغ” التي تسجل أعلى المبيعات لحد الساعة والتي سجلها بتعاون مع المغني “ني-يو” والفنان “أفرودجاك” و”ناير”.   
 

وقد حققت هذه الأغنية المرتبة الأولى في تصنيف “بيلبورد هوت 100” كما حصلت على 5 أقراص بلاتين وسجلت بيع أزيد من 8 مليون نسخة بالعالم، ومنذ ذلك حظي هذا النجم بشعبية واسعة ليحيي حفلات بشتى أنحاء العالم.   
 

وواصل “بيتبول” نجاحاته الاستثنائية ليصدر أغنية “تامبر” سنة 2013 بتعاون مع المغنية “كيشا”، حيث تم تصنيفها بالرتبة الأولى في تصنيف “بيلبورد هوت 100” لمدة 3 أسابيع، وحصل على 6 أقراص بلاتين وسجل قيمة بيعها أزيد من 8 ملايين دولار، ليتم تصنيفها كسادس أغنية من حيث المبيعات لتلك السنة.   
 

وأصدر بيتبول في السنة الموالية ألبوم “غلوباليزايشن” الذي يضم أغنية فاير بال برفقة “جون رايان” وأغنية “ليفز أور أوف تايم” بمشاركة “ني-يو”.  كما أصدر ألبوم “دالي” باللغة الإسبانية الذي يضم أبرز أغانيه مثل “الإنية” التي حصلت على قرص الذهب “بينساس” وأغنية “إل تاكسي” والأغنية التي حصلت على قرص البلاتين “كومو يو لي دوي” التي سجلت أزيد من 100 مليون مشاهدة على موقع “فيفو”.   
 

كما قام برفقة “جينيفر لوبيز” و”كلوديا ليث” بغناء الأغنية الرسمية لكأس العالم لكرة القدم 2014 الذي أقيم بالبرازيل وذلك في حفل كبير خلال مراسيم افتتاح البطولة.   
 

وتمت استضافة بيتبول منذ بداياته ببرامج عديدة على قنوات “سي إن بي سي” و “سي إن إن” و “سي إس بي أ إن” و “سي إن إن” و “سي بي إس” و “أ بي سي”، فيما يضم كل من فيلم “مان إن بلاك تري” وفيلم “مدغشقر” ألحان أغانيه.   
 

وفي أغنيته التي حملت عنوان “فريدوم” بألبوم “كلايمات تشينج” يقول بيتبول “أصبحت فنانا مشهورا بالعالم بعدما كنت صبيا فقيرا، وسددت ديوني ونلت شهرة واسعة وحولت كل ما هو سلبي إلى إيجابي. هذا هو حلم الفنان “بيتبول” الذي أتبث للعالم أن كل شيء ممكن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة