مواجهات والتلويح بإحراق الذات أثناء تدخل السلطة والدرك لفض شجار

حرر بتاريخ من طرف

عرف تدخل السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي لفض شجار بين صاحب مقهى وأحد جيرانه بالمركز الحضري لجماعة سيد الزوين عمالة مراكش، نهاية مثيرة.

وبحسب مصادر مطلعة لـ”كشـ24″، فإن فصول الواقعة تعود إلى أمس الخميس 15 غشت الجاري، حينما تدخلت دورية مشتركة للسلطة المحلية والدرك الملكي لفض شجار بين صاحب مقهى لا يتوفر على ترخيص وأحد جيرانه غير بعيد عن مبنى دار الشباب بالمركز الحضري لسيد الزوين.

وتضيف مصادرنا، أن السلطة المحلية تدخلت لإغلاق المقهى الذي رفض صاحبه الإمتثال للقرار الصادر بحقه من طرف المجلس الجماعي، غير أن نجله هاجمهم بقنينة إطفاء الحريق ما أدى إلى تراجع أعوان السلطة وعناصر القوات المساعدة وهروب مرتادي المقهى، قبل أن تقدم شقيقته على سكب البنزين على جسدها مهددة بإضرام النار في نفسها غير أن تدخل الدرك وأعوان السلطة والقوات المساعدة حال دون ذلك.

وقد تم اقتياد صاحب المقهى ونجله وابنته إلى مقر الدرك الملكي للتحقيق معهما بخصوص هذه الواقعة، وبعد استشارة النيابة العامة تقرر متابعتهم في حالة سراح حيث من المنتظر أن تتم احالتهم على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بمراكش الأسبوع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة