مندوبية الحليمي تسجل ارتفاعا في الأسعار في 2018

حرر بتاريخ من طرف

سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك، خلال شهر دجنبر 2018، انخفاضا بـ0,7% بالمقارنة مع شهر نونبر السابق.

وقد نتج هذا الانخفاض، حسب مذكرة إخبارية للمندوبية السامية للتخطيط حول الرقم الاستدلالي للاثمان عند الاستهلاك لسنة 2018، عن تراجع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية بـ1,2% والرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية بـ0,4.%

وحسب المصدر ذاته، فقد همت انخفاضات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري نونبر ودجنبر 2018 على الخصوص أثمان الفواكه بـ7,5% والسمك وفواكه البحر بـ3,8% والزيوت والذهنيات بـ2% والخضر بـ1,7%.

في المقابل، سجلت مندوبية أحمد لحليمي ارتفاع أثمان اللحوم بـ0,3% والحليب والجبن والبيض بـ0,2%.

وفي ما يخص المواد غير الغذائية، فإن الانخفاض هم على الخصوص أثمان المحروقات بـ8,7.%

وخلصت المندوبية، على هذا المستوى، إلى أن مؤشر التضخم الأساسي، الذي يستثني المواد ذات الأثمان المحددة والمواد ذات التقلبات العالية، قد عرف ارتفاعا بـ0,1% خلال شهر دجنبر2018 مقارنة مع شهر نونبر.

وسجل الرقم الاستدلالي السنوي للاثمان عند الاستهلاك، خلال سنة 2018، ارتفاعا قدره 1,9% بالمقارنة مع سنة 2017.

وتعود هذه الزيادة إلى ارتفاع المواد الغذائية بـ1,3% والمواد غير الغذائية بـ1,8%. وتراوحت نسب التغير للمواد غير الغذائية ما بين استقرار بالنسبة للمواصلات وارتفاع بـ6,5% بالنسبة للمواد والخدمات الأخرى.

وعلى هذا الأساس، يكون مؤشر التضخم الأساسي، قد عرف ارتفاعا قدره 0,7% خلال سنة 2018 مقارنة بسنة 2017.

وعلى مستوى المدن، سجل الرقم الاستدلالي للاثمان عند الاستهلاك خلال سنة 2018 أهم الارتفاعات في الداخلة بـ3% وفي العيون وآسفي بـ2,7%، وفي فاس وكلميم بـ2,2%، وفي وجدة وتطوان بـ2,0%، وفي أكادير بـ1,9% وفي الدارالبيضاء بـ1,8%، بينما سجلت أقل الارتفاعات في سطات بـ0,6% وفي بني ملال بـ1,1% وفي الرباط بـ1,2%، حسب المصدر ذاته.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة