منح شواهد سلبية لانشاء مقاولات بالصويرة

حرر بتاريخ من طرف

بلغ عدد الشهادات السلبية التي منحتها المندوبية الإقليمية للصناعة والتجارة بالصويرة من أجل إنشاء مقاولات جديدة خلال شهر شتنبر الماضي ما يناهز 20 شهادة مقابل 18 شهادة فقط خلال نفس الفترة من السنة الفارطة.

وحسب تقرير للمندوبية، فإن الشركات ذات المسؤولية المحدودة جاءت في المقدمة ب14 شهادة (70 في المائة) متبوعة بشركات الأشخاص الذاتيين بست شهادات (30 في المائة).

وبلغ عدد طلبات التسجيل في السجل التجاري بالمحكمة الابتدائية بالصويرة خلال شهر شتنبر الماضي 23 طلبا مقابل 14 خلال شهر غشت من نفس السنة.

وتأتي الشركات ذات المسؤولية المحدودة في المقدمة ب15 طلبا (65 في المائة)، متبوعة بشركات الأشخاص الذاتيين ب8 طلبات تسجيل (35 في المائة).

وحسب التوزيع الجغرافي للشهادات الممنوحة خلال نفس الفترة، احتلت مدينة الصويرة المرتبة الأولى ب11 شهادة (55 في المائة) متبوعة بالجماعات الترابية “سيدي كاوكي” و”مسكالة” و”تالمست” و”تمنار” و”لكريمات” ب9 شهادات سلبية (45 في المائة).

أما بخصوص قطاعات الأنشطة الاقتصادية التي شملتها هذه الشهادات ، فقد احتل قطاع الخدمات المرتبة الأولى ب8 شهادات (40 في المائة)، يليه قطاعي التجارة والسياحة بخمس شهادات لكل واحد (25 في المائة) ، في حين احتل قطاع الفلاحة المرتبة الأخيرة بشهادتين (10 في المائة).

وأبرز التقرير أن المبلغ الإجمالي للاستثمارات المنجزة خلال شهر شتنبر المنصرم بلغ أزيد من 10 ملايين درهم ضمنها 22 في المائة عبارة عن استثمارات تعود لأجانب ، كما ساهمت هذه الاستثمارات في احداث 66 منصب شغل مقابل 45 منصب شغل خلال نفس الشهر من السنة الفارطة.

كما أشار التقرير إلى أن المندوبية الإقليمية للصناعة والتجارة توصلت خلال نفس الفترة بطلب واحد يتعلق بالعلامات التجارية ويهم قطاع الصناعة الغذائية ، في حين منحت المندوبية خمس شهادات سلبية لإحداث علامات تجارية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة