مقهى للقمار يثير غضب ساكنة حي شعبي بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

وجهت مجموعة من سـاكـنـة سيدي يوسف بن علي الجنوبي بمراكش، شكاية إلى قائد الملحقة في شأن فتح محل للقمار.

وعبر ممثلون عن جمعيات المجتمع المدني الموقعين قي عريضة مرفقة للشكاية التي توصلت “كش24” بنسخة منها، عن أسفهم بسبب محل للقمار سيفتح بمقهى تتواجد بديور الشهداء بلوك 8 والمطلة على شارع موسى بن نصير، في مكان آهل بالسكان ، وقريب من مؤسسات تعليمية يرتادها الآلاف من الأطفال والمراهقين والمراهقات يوميا.

واضافت الشكاية، ان افتتاح النشاط الجديد للمقهى سيشكل خطرا على أمنهم النفسي وسلامتهم الجسدية ،لأن هذا المحل سيستقطب المخمورين و مستهلكي المخدرات و أصحاب السوابق العدلية ، مما سيحول المنطقة إلى مرتع للضوضاء والكلام الفاحش, والى حلبة للنزاعات والصراعات، ما جعل هذا الخبر بزرع الرعب في نفوس السكان الذين باتوا لا يطمئنون على أمنهم و سلامة أفراد أسرهم.

ووفق المصدر ذاته، فإن الجزء الكبير من هذه المقهى مقام فوق مكان يفترض أنه رصيف للراجلين وهو ما يعتبر انتهاكا صارخا للملك العمومي ولحق المواطن في المرور، والذي تحظره جميع القوانين المحلية والدولية، حيث تسائل المشتكون هل يعقل أن يحرم المواطن من حقه في المرور من الرصيف و تتهدد سلامته الجسدية في شارع يعرف حركة سير نشطة ؟ أمن أجل هذا ندفع الضرائب ؟

وأكدت الشكاية ان الساكنة أمام مشروع يهدد أمن المواطنين وسلامتهم النفسية وصحتهم الجسدية ومستقبل أطفالهم ،وأمام حالة بناء عشوائي واستغلال للملك العام نهارا جهارا. ملتمسة التدخل السريع في هذه القضية حتى لايتحول المكان الى حديقة خلفية للانحراف والضجيج وتهديد الأمن العام وخراب البيوت .

وطالبت الساكنة بإغلاق محل القمار لما له من آثار سلبية على الفرد والمجتمع وإعطاء تعليمات لالهدم لاحتلال الملك العمومي، راجين من السلطات المحلية، أن تسهر على تطبيق القانون حفاظا على أمن و طمأنينة المواطنين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة