مفتشية المالية تفضح تجاوزات خطيرة في السكن الاجتماعي

حرر بتاريخ من طرف

أقدمت المفتشية العامة للمالية على إخضاع ملفات استثمارات الدولة في القطاع العقاري للافتحاص، وتحديدا مشاريع دبرتها الشركة العامة العقارية، فرع صندوق الإيداع والتدبير “سي دي جي”، بعد رصد تجاوزات خطيرة في صفقات بناء وأشغال مجمعات سكنية، وشبهات التلاعب في تكاليف استثمارات ضخمة، خصوصا في السكن الاجتماعي، عبر فرع الشركة “ديار.م”.

وحسب صحيفة “الصباح” في عددها ليوم الثلاثاء، فإن استكمال المفتشين عمليات تدقيق مالي واسعة، همت حسابات مشاريع عقارية متعثرة في مناطق مختلفة من المملكة، بعد التوصل بمعلومات أكدت ارتباط تجميد مشاريع مجمعات سكنية راقية لأزيد من 10 سنوات بمنازعات قضائية مع مستفيدين ومزودين، موضحة أن الأمر يتعلق بصفقات مشتركة مع خواص، ورطت “سي دي جي” في خسائر ضخمة، عمقت المشاكل المالية للشركة العامة للعقارات.

وأضافت الصحيفة نفسها، أن خروقات في طلبات عروض صفقات للبناء والتجهيز، ورطت مسؤولين في الشركة العامة العقارية وفرعها “ديار. م”، إذ طلب المفتشون دفاتر تحملات وشروط خاصة، ومحاضر تسليم أشغال مشاريع عقارية في الرباط والبيضاء، تحديدا السكن الاجتماعي، مؤكدة رصد مفتشي المالية اختلالات في تتبع أشغال ومراقبة تنفيذ التزامات مقاولات بناء، وتناقضات في التصريح بتكاليف و”نفخ” فواتير التزود بسلع ونفقات أشغال نهائية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة