مغني أمازيغي يتعرض “للعنف” بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

مغني أمازيغي يتعرض
تعرض رضوان الحداوي، عضو فرقة أمازيغية شبابية معروفة باسم “توف إتري باند”، للتعنيف من طرف بعض الجماهير التي حجت إلى المسرح الملكي بمراكش يوم الاحد الماضي.

المغني الشاب، الذي استدعي للمشاركة في حفل موسيقي متنوع الفقرات، من تنظيم جمعية حلم الشباب، قال إنه كان رفقة فرقته يتدرب في الكواليس قبل صعود المنصة، حيث كانوا يؤدون أغنية للمرحوم مبارك أولعربي، حاملين العلم الأمازيغي.

وفجأة، يضيف الحداوي، “هجم علينا عدد غفير من الشبان، يزيد عددهم عن الثلاثين، وضربونا وكسروا آلاتنا الموسيقية”، قبل أن يردف بأنه “تقدم بمعية أعضاء فرقته بشكاية في الموضوع لدى أمن كليز بمراكش”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة