مغاربة يركضون في سباق 10 كيلومترات من أجل السلام

حرر بتاريخ من طرف

ينظم النادي الدبلوماسي الخيري يوم ثامن أبريل المقبل الدورة الثانية للسباق على الطريق ” سباق 10 كلم من أجل السلام “.

ويقام هذا السباق على هامش الاحتفال باليوم العالمي للرياضة في خدمة السلام والتنمية ( 6 أبريل )، الذي كان المغرب أحد المبادرين إلى الدعوة إلى إقراره.

ويتضمن برنامج هذا الحدث الرياضي سباقا على الطريق لمسافة 10 كلم مفتوح للمتسابقين الذين تتجاوز أعمارهم 15 سنة وآخر لمسافة 3 كلم مفتوح للأطفال، من بينهم الاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

و قالت رئيسة النادي الدبلوماسي الخيري السيدة سيلفيا تروملر، خلال ندوة صحافية عقدت أمس الاثنين بالرباط لتقديم هذا الحدث، إن هذا السباق من أجل السلام، المفتوح التسجيل فيه اعتبارا من 23 مارس الجاري على الموقع الإلكتروني المخصص له، ليس مجرد حدث رياضي رمزي بل ستكون تظاهرة تحمل طابعا خيريا حيث سيعمل النادي على تحويل مبلغ 100 درهما عن كل صدرية لفائدة مؤسسات خيرية.

وشددت رئيسة النادي على أن كافة التدابير اللازمة لتنظيم هذا الحدث ” الخيري ” قد تم اتخاذها من قبل اللجنة المنظمة من أجل ضمان نجاح هذه الدورة الثانية من السباق.

من جهتها، أبرزت عقيلة سفير فرنسا بالرباط السيدة ماري سيسيل تاردو، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أنه بالنظر إلى النجاح الباهر للدورة الأولى، التي جمعت آلاف المتسابقين في إطار من روح التقاسم وأجواء من البهجة ، فإن النادي الدبلوماسي الخيري عبر عن التزامه بتنظيم الدورة الثانية من هذا السباق.

وأشادت السيدة ماري سيسيل تاردو بتنظيم هذا الحدث بالرباط المدينة التي تصنفها اليونسكو تراثا عالميا والتي تحمل إرث العديد من الثقافات الكبرى عبر التاريخ، مع الحرص على تعزيز إشعاعها كعاصمة عصرية ومنفتحة على العالم.

وقام النادي الدبلوماسي الخيري، عقب هذه الندوة الصحافية، بتسليم هبات مالية لدعم أربع جمعيات مغربية تم انتقاؤها من قبل لجنتها الاجتماعية ، ويتعلق الأمر بجمعية الدعم بالمركب الاجتماعي ابتسامة بالصويرة، وجمعية دار لوان (آرت لوان) وجمعية “تينيسان من أجل التنمية القروية” وجمعية “الفتيات” الخيرية.

ويذكر أن النادي الدبلوماسي الخيري جمعية لا تتوخى الربح وتضم عقيلات رؤساء البعثات الدبلوماسية وممثلي المنظمات الدولية المعتمدين بالمغرب.

المصدر: وكالات

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة