معطيات جديدة حول الحادثة المميتة الذي ارتكبها سائق شاحنة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

يمثل صباح يومه الاربعاء 8 غشت سائق سيارة خفيفة، الى جانب سائق الشاحنة التي اودت بحياة سائق دراجة نارية في الحي الصناعي ، اول أمس الاثنين.

وحسب مصادر مقربة من سائق السيارة، فإن هذا الاخير وجد نفسه متابعا في الحادثة رغم كونه احد ضحاياها، حيث باغثه سائق الشاحنة وصدمه من الجهة اليمنى ما عرضه لاصابات متفاوتة، و عرض سيارته لخسائر مادية جسيمة قبل ان يكمل سائق الشاحنة طريقة و يصطدم بجدار بناية بعدما دهس راكب الدراجة النارية.

وتضيف المصادر السائق تعرض لاصابات تطلبت نقله الى مستعجلات مستشفى ابن طفيل التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش، الا انه وجد نفسه بعد تلقي العلاج متابعا في القضية رغم عدم تورطه في مقتل ضحية الحادث.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة