مظاهر الفوضى وعلامات المنع تثير غضب تجار بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تقدم مجموعة من تجار شارع محمد الخامس وباقي الازقة المجاورة بجي جيليز بمراكش، بشكاية الى والي الجهة وعمدة المدينة ووالي أمن مراكش، بخصوص الضرر الذي يتسبب فيه انتشار الباعة الجائلين والفراشة المنحدرين من دول افريقيا جنوب الصحراء، الى جانب انتشار علامات المنع بشكل غير معقول بالمنطقة.

وحسب الشكاية التي توصلت “كشـ24” بنسخة منها، فإن شارع محمد الخامس اصبح محتلا من طرف الفراشة الافارقة والمتسولين منهم، مما يتسبب في عرقلة مرور الزوار والزبناء ومضايقتهم، ناهيك عن المتسكعين دون تدخل الجهات المعنية من اجل استثباب الامن  والتخلص من مثل هذه الشوائب المضرة بالسياحة و بالمدينة .

كما اشارت الشكاية الى الاضرار التي صارات علامات المنع تتسبب فيها، حيث تنتشر في الازقة المحيطة بشارع محمد الخامس ذهابا وايابا ما جعل من الزوار و الزبناء يعزفون عن التوقف لعدم تمكنهم من ايجاد مواقع لركن سياراتهم بشكل قانوني، بعيدا عن علامة المنع و تهديد سيارات الجر .

وتضيف الشكاية ان المتاجر الممارسة لمختلف النشاطات، اصبحت تعرف كسادا لقلة الزبناء والزوار بسبب الفراشة والمتسولين وعلامات المنع المتوزعة على جنبات الازقة .

وناشد المتضررون من  المسؤولين التدخل من اجل رفع الضرر و التخلص من مختلف مظاهر الفوضى المذكورة، ضمانا لراحة المتسوقين و الزبناء، وانعاشا لتجارة المتضررين من خلال اعادة النظر في علامات المنع والقضاء على مظاهر التسول والفوضى التي يتسبب فيها الفراشة والمتسولون .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة