مظاهر الفوضى وإحتلال الملك العام تشوه أحد أهم المدارات السياحية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تتواصل الفوضى واحتلال الملك العام في حصد غضب ساكنة المدينة العتيقة لمراكش، بفعل التمادي في الامر، وغض الطرف الذي   تقابل به بعض السلوكات من هذا القبيل من طرف السلطات.

وحسب ما عاينته “كشـ24″، فإن آخر هذه المظاهر إخفاء معالم “سقاية” عتيقة بحي رياض الزيتون الجديد، على مرمى حجر من مجموعة من المتاحف والمنشآت السياحية ، وإحتلال واجهتها من طرف بائع للسمك وآخر لاطراف البهائم واعضائها الداخلية “التقلية”، وهو الامر الذي ضايق الساكنة والمهنيين، وشوه المنظر العام بالممر السياحي المعروف.

ويشتكي ساكنة الحي الى جانب عدد من مهنيي السياحة، من تمادي البعض في احتلال الملك العام والاساءة الى المدارات السياحية، مطالبين السلطات المحلية بالتدخل لتحرير الملك العام وإعادة الاعتبار للحي الذي يضم متاحف ورياضات وقصور، وجب الحفاظ على قيمتها الرمزية من خلال حماية محيطها من أي فوضى او تسيب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة