مصر تترأس استعدادات إفريقيا لمؤتمر الأطراف كوب22 المنعقد بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

بدأ اجتماع المكتب التنفيذي لوزراء البيئة الأفارقة بالقاهرة، غدًا الإثنين، بحضور وزراء بيئة الجابون والنيجير ونامبيا برئاسة مصر، كممثلين عن الدول الإفريقية وذلك في إطار الاستعدادات المكثفة للتحضير لمؤتمر الأطراف الـ22 لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية للتغيرات المناخية (COP22).
 

وأوضح خالد فهمى، وزير البيئة أن الاجتماع يهدف إلى بحث الموقف الأفريقى تجاه قضية تغير المناخ لخلق موقف افريقى موحد بمؤتمر (COP22) والمزمع عقده فى مدينة مراكش بالمغرب نوفمبر القادم وفق ما نقلته جريدة الاهرام المصرية
 
كما يتناول الاجتماع مناقشة قرارات الجمعية العامة لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومنها: الإتجار غير المشروع في الحياة البرية، أهداف استراتيجية التنمية المستدامة 2030، ومتابعة تطورات المبادرة الإفريقية للطاقة المتجددة، والمبادرة الإفريقية للتكيف مع التغيرات المناخية التي أطلقها الرئيس السيسي بصفته منسق لجنة رؤساء دول وحكومات إفريقيا لتغير المناخ، على هامش مؤتمر تغير المناخ بباريس علاوة على مناقشة العلاقة بين مؤتمر وزراء البيئة الأفارقة «الأمسن» واللجنة الفنية المتخصصة للزراعة والمياه والبيئة والتنمية الريفية التابعة للاتحاد الإفريقي.
 
وأكد فهمى على الدور الفعال للأمسن في دعم القارة الإفريقية وتوحيد الرؤى وخلق تعاون بين الدول لتحقيق الأهداف الإفريقية وخاصة أهداف التنمية المستدامة، نظرًا لما تتعرض له القارة من تحديات بيئية وبما يضمن التعاون المباشر بين الدول الإفريقية والمساهمة في صياغة الأهداف المشتركة وتحويلها إلى قرارات تحقق أهداف التنمية المستدامة التى يجب دمجها بمختلف القطاعات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة