مصرع نجمة الجزء الأخير من مسلسل “باب الحارة” في حادث مروع

حرر بتاريخ من طرف

صُدم عدد من المتابعين بعد الإعلان عن وفاة الممثلة السورية راما شاهين إحدى نجمات مسلسل “باب الحارة”، عن عمر يناهر 18 عامًا، بعد تعرضها لحادث سير.

وكانت راما شاهين في طريقها إلى بيروت برفقة مجموعة من أصدقائها قبل أيام، لكنها تعرضت لحاث سير مروع، دخلت على إثره إلى المستشفى بدمشق لتلقي العلاج وظلت في غيبوبة عدة أيام، إلى أن فارقت الحياة.

عائلة الفنانة الشابة نعتها عبر صفحتها على موقع فيسبوك، وكتبت: “بمزيد من الحزن والأسى، تنعي إليكم أسرة الممثلة راما شاهين وعموم آل شاهين في سوريا و دول أوروبا ابنتهم الغالية التي توفيت إثر حادث أليم تعرضت له يوم الإثنين الماضي عند سفرها بصحبة أصدقائها لقضاء عطلة الصيف في بيروت عن عمر يناهز الـ18 ربيعاً بعد أن تم نقلها إلى المشفى في دمشق وبقيت لعدة أيام في غيبوبة نتيجة ما تعرضت له من إصابة إلى أن فارقت دنيانا اليوم”.

وأضافت أسرتها في بيانها: “كما ترجو أسرة الفنانة راما من كل جمهورها عدم الرد على أي من الصفحات التي تنتحل اسمها والتبليغ عنها لأن هدفها تشويه ما تركته فنانتنا من صورة جميلة في أذهان متابعيها. للفنانة الراحلة الرحمة ولنا ولكم”.

وبعد أن تلقت أسرتها عزاء محبيها على التدوينة التي تم نشرها، حرصوا على إغلاق كافة صفحات الفنانة الشابة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكانت راما دخلت المستشفى قبل حوالي أسبوع وظلت فيها لعدة أيام، وأعلن شقيقها والمقربون منها أن حالتها حرجة وطالبوا الجمهور بالدعاء لها، كما خرجت شائعة تفيد بوفاتها حينها إلا أنها تم نفيها أيضًا، حتى تم الإعلان رسميًا عن وفاتها قبل 3 أيام.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة