مصرع عشريني وطفل قاصر يبلغ من العمر 10 سنوات بشاطئ آسفي

حرر بتاريخ من طرف

لقي شاب عشريني حتفه بعد زوال أمس الأحد،بعد غرقه بشاطئ آسفي، حيث حاول معلمو السباحة إنقاذه،لكن ونظرا لهيجان البحر فقد باءت كل محاولاتهم بالفشل، ليتمكنوا في آخر المطاف بعدما ظل يصرخ ويطلب النجدة من إخراجه جثة هامدة .

وعرف نفس الشاطئ دقائق قليلة عن مصرع العشريني، حسب مصادر متطابقة، وفاة طفل قاصر يبلغ من العمر 10 سنوات بعد إصابته بسكتة قلبية عندما كان يلعب ويلهو مع أقرانه في رمال الشاطئ قبل أن يسقط مغمى عنه،حيث أسلم الروح إلى باريها على الفور مع العلم أن هذا الطفل كان يعاني من مضاعفات صحية على مستوى القلب.

هذا وقد تم نقل الضحيتين إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بآسفي.

 
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة