مصالح الأمن بمراكش تنهي معاناة تلميذة

حرر بتاريخ من طرف

تفاعلت المديرية العام للامن الوطني بشكل ايجابي وسريع، مع الرسالة المفتوحة الموجهة للمدير العام للمديرية عبد اللطيف الحموشي عبر موقع “كشـ24″، من طرف ولي أمر تلميذ حرمت من حقها في البطاقة الوطنية منذ شهور، بسبب خطأ في البيانات الخاصة بها.

وحسب إتصال من والي أمر التلميذة بـ “كشـ24” فإن الاخيرة، تمكنت أخيرا من الحصول على بطاقتها الوطنية بعد معاناة طويلة وبعد تفاعل ايجابي من مصالح الامن، التي بادرت بحل مشكل البايانات الخاصة بها، ما مكن من استصدار البطاقة الوطنية الخاصة بالتلميذة القاطنة بجماعة سيد الزوين بمراكش ، وانهاء معانتها بسبب غياب الوثيقة التعريفية المهمة في مسارها، خصوصا وأنها كانت تحتاج البطاقة الوطنية لتقديم طلب الحصول على المنحة الدراسية.

وكان ولي أمر التلميذة قد وجه رسالة مفتوحة الى المدير العام للامن الوطني عبر “كشـ24″، ملتمسا تدخله العاجل من أجل تصحيح البيانات الخاطئة التي من شأنها حرمان التلميذة من حقها في الحصول على المنحة الدراسية ، خصوصا بعدما تم رفض ملفها من طرق المصالح المختصة بوزارة التربية الوطنية بدعوى عدم تطابق البيانات المتوفرة لديها مع البيانات المتوفرة لدى وزارة الداخلية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة