مشاكل إعادة تأهيل تجزئة الافاق فوق مكتب المديرة الجهوية للتعمير

حرر بتاريخ من طرف

عقد أمسالاثنين بمكتب المديرة الجهوية للسكنى والتعمير بجهة مراكش اسفي، لقاء تميز بروح المسؤولية ومر في اجواء جد مشجعة وايجابية في اطار سياسة الانفتاح على المجتمع المدني ونهج المقاربة التشاركية التي نص عليها دستور المملكة.

وقد تم التطرق خلال الاجتماع الذي جمع ممثلين عن جمعية الافاق للتنمية الاجتماعية وجمعية نور الافاق بالمديرة الجهوية للتعمير، للمشاكل المرتبطة باعادة تاهيل البنية التحتية لتجزئة الافاق والنظر في الصيغة السابقة للاتفاقية المبرمة مع باقي المتدخلين وتعديل التركيبة المالية الاولية المقترحة والتي كانت في حدود 5 ملايير و 200 مليون سنتيم.

ونظرا للتوقف المؤقت للأشغال المرتبطة بالتمويل ارتات ممثلة وزيرة السكنى ان تكون طرفا في الاتفاقية وتخصيص مساهمة مالية من اجل هذا المشروع الحيوي وذلك في احترام تام لاختصاصات الوزارة في مثل هاته الحالات.

ووفق مصادر “كشـ24” فإن مديرية السكنى تشتغل حاليا بتنسيق مع المصالح الولائية والمدير العام الجهوي لمؤسسة العمران، وفق خطة عمل التقائية من اجل وضع اتفاقية نهائية محددة في الزمان وفي المساهمات المالية.

وأوضحت المديرة الجهوية للسكنى و التعمير بجهة مراكش اسفي، من خلال هذا اللقاء انها تعطي الاولية التامة والعناية الخاصة لملف الافاق، وتنتظر فقط موافقة وزيرة السكنى والتعمير وابداء الرأي، وفق مبادئ احترام التراتبية الادارية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة