مشاريع متعثرة بالبيضاء تؤجل الزيارة الملكية (صحف)

حرر بتاريخ من طرف

مستهل جولتنا في الصحف الورقية المغربية عدد الثلاثاء 04 أبريل، من يومية “المساء” التي أفادت بأن المسؤولين البيضاويين يسارعون الزمن للقيام بالترتيبات اللازمة وتسريع الأشغال ببعض الاوراش المتعلقة بتهيئة الطرق والشوارع، استعدادا لاستقبال الملك في زيارة يرتقب أن يقوم بها إلى مدينة الدار البيضاء قادما  إليها من مدينة فاس.

وقال الخبر إنه كان من المرتقب أن تكون الزيارة للبيضاء خلال بداية رمضان، غير أنه جرى تأجيلها بسبب المشاريع المتعثرة والحديث عن تغييرات ستشمل مسؤولين كبار بولاية الجهة.

وجرى عقد اجتماعات ماراثونية، تحتضنها ولاية أمن البيضاء، ويرأسها الوالي، لتتبع العمل الأمني في مختلف المصالح، والإعداد للزيارة الملكية.

ويحرص المسؤولون بالبيضاء خلال الأيام الجارية على تتبع الأشغال التي أعطى انطلاقتها الملك محمد السادس، بعد “البلوكاج” الذي شهده عدد من المشاريع والذي تسبب منذ بداية رمضان في عرقلة كبيرة للسير.

وفي حيز آخر، أوردت اليومية ذاتها، أن العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان، حذرت حكومة العثماني من خطر استمرار مسلسل التسريحات والتوقيف عن العمل في حق عدد من الاجراء والأجيرات، وهو ما خلق احتقانا اجتماعيا بات يهدد السلم الإجتماعي ويعمق من الفجوة الطبقية بين المغاربة، ذلك أن هذه التسريحات فرضت ظروفا خاصة، زادت من حدة وعمق الفقر لدى شرائح واسعة، مؤكدة أن استمرار تغاضي الحكومة عن الحالات التي طالها التسريح وعن المفلسين من مستثمرين وأجراء بمجموعة من القطاعات التي تضررت بسبب الجائحة، من شأنه أن يزيد من تعميق الأزمة وتوسيع رقعة الفقر بين هذه الطبقات.

وقالت الهيئة نفسها، إن أكبر المتضررين من هذه الجائحة هم الاجراء ممن طالتهم قرارات التسريح النهائي أو التوقف عن العمل لمدة غير محددة بالقطاعين المهيكل وغير المهيكل، الشيء الذي ساهم في ارتفاع معدل البطالة، وبالتالي الفقر، هو ما فاقم من حدة المشاكل الإجتماعية وسط عائلات وأسر هؤلاء الأجراء.

وفي خبر آخر، ذكرت الجريدة نفسها، أن التحقيقات الأولية في قضية اعتقال فقيه يمتهن المديح وقراءة القرآن في المناسبات بمدينة جرسيف والمناطق المجاورة لها، بعد استدراجه طفلا لا يتجاوز عمره 11 سنة، إلى مكان خال بالمدينة لاغتصابه به، قبل أن يفتضح أمره على يد أحد المواطنين الذي امتشف يالصدفة أن المتهم كان بصدد القيام بهذا الفعل الجرمي الخطير، (كشفت) أن المتهم الذي يوجد في عقده الثالث واعزب، عمد إلى التغرير بالضحية واستدرجه إلى مكان خال لممارسة شذوذه عليه، قبل أن يفتضح أمر ويتم اعتقاله وهو في حالة تلبس بالشروع في تنفيذ جريمته، حيث أحيل المتهم مباشرة من طرف عناصر الدورية التي أوقفته على أنظار الشرطة القضائية التي واصلت التحقيق معه بتعليمات من الوكيل العام للملك.

ونقرأ ضمن مواد المنبر الإعلامي نفسه، أن أسعار المحروقات في المغرب تواصل مخالفة السوق الدولية، ففي الوقت الذي تترتجع أثمنة البترول في العالم بفعل ضعف الطلب، تصر شركات المحروقات في المغرب على التشبث الزيادة في الأسعار.

وخلال الأسبوع الأخير، سجلت أسعار المحروقات بالمغرب زيادات جديدة تتجاوز 30 سنتيما للتر في بعض محطات الوقود، وهو ما دفع كثيرا من المواطنين إلى التنديد بهذه الزيادات، داعين الحكومة إلى التدخل لمراقبة القطاع.

وكان جمال زريكم، رئيس الجامعة الوطنية لأرباب ومسيري محطات الوقود بالمغرب، قد حذر قبل شهر واحد من وجود زيادات في الأسعار، مشيرا إلى أن سعر الكازوال والبنزين للتر الواحد عرف زيادات تتراوح بين 33 و35 سنتيما.

وانخفضت أسعار النفط الدولية، اليوم الإثنين، إذ قوضت موجة ثانية كارثية من جائحة فيروس كورونا في الهند تعافي الطلب على الوقود هناك، مما طغى على تفاؤل بشأن انتعاش قوي للطلب على الوقود بالبلاد بجانب الصين في النصف الثاني من العام.

“المساء” كتبت في مقال آخر، أن المعهد الوطني للبحث الزراعي، طور مؤخرا، أصنافا جديدة، خاصة الحبوب، من أجل استدامة وإنتاجية أفضل للسلسلة.

ويتعلق الأمر ب20 نوع جديد من الحبوب والقطاني والنباتات مسجلة بالسجل الوطني الرسمي منذ 2017، وتم تطوريها بالضيعة التجريبية الزراعية مرشوش بالرماني (الخميسات).

وتعد محطة مرشوش التي تم إنشاؤها على مساحة 58 هكتارا، واحدة من أكبر محطات المعهد الوطني للبحث الزراعي التجريبية لتطوير أصناف جديدة وإنتاج البذور المعدة للإكثار.

ويشمل ذلك، تطوير أصناف جديدة عالية الأداء من الحبوب والقطاني الغذائية والنباتات الزيتية والأعلاف، ومضاعفة البذور، إضافة إلى عرض توضيحي للفلاحين ومختلف الشركاء، من أجل الرفع من نسبة استعمالها وتملكها من قبل الفلاحين والمنتجين وشركات البذور.

وإلى “بيان اليوم”، التي قالت إن محمد نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، قد بعث برقية تهنئة إلى ميغيل دياز كانيل، إثر انتخابه أمينا عاما للحزب الشيوعي الكوبي، معبراً عن اعتزازه بالعلاقات التاريخية المتينة التي تربط بين الحزبين، وسعي “الكتاب” لمواصلة تثمين هذه العلاقات وتطويرها خدمةً للمصالح العليا للمغرب وكوبا.

وأعرب بنعبد الله، عن أمله في أن يكون انتخاب المعني “دفعة قوية لإسهام بلدكم في تثبيت الاستقرار والسلم العالمي، وذلك في إطار ما نصبو إليه جميعاً من تعزيز للتعاون بين القوى المناصرة للتقدم والديمقراطية والعدالة الاجتماعية، وللتعاون المتكافئ والمنصف بين مختلف شعوب العالم، ولاسيما في هذه الظروف الصعبة التي تمر منها البشرية”.

وتناولت اليومية ذاتها، ما قالته نعيمة بنواكريم، المختصة في النوع الاجتماعي، بشأن أن العنف ضد المرأة قضية ذات شأن عام تتجاوز حدود الحياة الشخصية للأفراد، مسترسلةً أن الفاعلة الحقوقية قدمت بعض إحصاءات المندوبية السامية للتخطيط الإبراز مدى خطورة النظام الاجتماعي المغربي القائم على التمييز بين الجنسين على سلامة المرأة في الفضاء العمومي.

وأوضحت المختصة في النوع الاجتماعي، تسترسل الجريدة، أن تجليات ظاهرة العنف القائم على النوع وسط الجامعة لا تختلف عن مظاهره في الفضاء العام، بل يقتصر الفرق على عدم توفر معطيات دقيقة تتعمق في دراسة هذا الموضوع، مستحضرةً في ذلك نتائج تحقيقات منحصرة في بعض الجامعات تفيد أن الفضاء الجامعي يوفر للطالبات شعوراً من الحرية والأمن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة