مستشفيات فرنسية تشكو تراكم الديون على أثرياء مغاربة

حرر بتاريخ من طرف

تسود حالة من الغضب في أوساط المستشفيات الفرنسية بعد تراكم ديونها على المغاربة الذين هم غالبا من الأثرياء والمسؤولين الذين يفضلون العلاج في فرنسا على مستشفيات المغرب، وصنف المغرب ثانيا في قائمة البلدان الأكثر مديونية للمستشفيات الفرنسية.

وحل المغرب ثانيا بديون ومستحقات فاقت 3،7 ملايين اورو، في القائمة التي تصدرتها الجزائر بـ28 ملاين أورو، ثم تونس رابعة بـ97،2 مليون أورو.

وأظهرت المعطيات الجديدة أن الإجراءات الجديدة التي سبق أن اتخذتها المستشفيات الفرنسية، لم تنفع في منع تراكم الديون والمستحقات على المرضى المغاربة، رغم تسجيل انخفاض طفيف عن آخر تقرير تناول الديون  المستحقة للمستشفيات الفرنسية والتي بلغت ما يقارب 11 مليون أورو

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة