مستجدات مثيرة في قضية فرار 13 مسافرا من طائرة بإسبانيا

حرر بتاريخ من طرف

أفادت صحيفة “لاراثون” الإسبانية، بأن السلطات المغربية، زودت نظيرتها الإسبانية بالصور الفوتوغرافية التي تفيد بأن 13 فردًا تمكنوا من الفرار بعد هبوط اضطراري في مطار بالما دي مايوركا لطائرة غطت الطريق بين الدار البيضاء واسطنبول.

وستستعين السلطات الاسبانية والشرطة المحلية والحرس المدني، وفق المصدر ذاته، بالصور التي أرسلها المغرب لتعقب بقية المسافرين الذين يوجدون في حالة فرار وبعض منهم وصل إلى مدينة برشلونة.

وقالت الصحيفة إن الشرطة والحرس المدني تبحث بشبكات التواصل الاجتماعي نوعية العلاقة التي تجمع عدد من الفارين والموقوفين وكذا نوع الدعم والاتصالات التي تلقوها من أشخاص آخرين متورطين بالتراب الاسباني، أو أي معلومات أخرى قد تؤدي إلى موقعهم.

وأضافت الصحيفة استنادا إلى معطيات خاصة إن السلطات الاسبانية تواصل التحقيقات لايقاف باقي المسافرين الفارين، كما إن تحقيقاتها كشفت عدم وجود أي علاقة للفارين مع منظمات إسلامية جهادية أو وجود سوابق إجرامية لدى اغلبيتهم باستثناء المسافر الذي قام بتزييف حقيقة مرضه وسط الطائرة ما أجبرها على الهبوط، حيث اكتشف أنه صدر بحقه طلب إحالة من محكمة ماربيا منذ عام 2020.

وأوضحت الصحيفة،  أن ما لا يقل عن اثنين من المهاجرين على متن طائرات العربية للطيران سافروا إلى برشلونة، حيث فقدوا مسارهم. من المحتمل أن يكون الـ11 الآخرون في مايوركا أو انتقلوا إلى شبه الجزيرة ، وهو أمر معقد للغاية نظرًا لجهاز المراقبة الذي تم تركيبه. ولا يستبعد أنهم أقاموا، قبل مغادرة المغرب ، بعض الاتصالات في إسبانيا للاختباء قبل الذهاب إلى الأماكن التي يخططون للاستقرار فيها ، في إسبانيا أو في بلد أوروبي آخر.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة