مرشدون سياحيون يحبطون محاولة اقتحام البوليساريو للفدرالية الدولية للمهنيين

حرر بتاريخ من طرف

انتفض مرشدون سياحيون بمراكش، وبعدة مناطق من المغرب، ضد محاولة اقتحام انفصاليين للفدرالية الدولية للارشاد السياحي بدعم من جنوب افريقيا عبر ممثل شمال افريقيا وفي غفلة منه.

واستغرب المرشدون السياحيون كيف تم اقحام ما يدعى “الجمهورية الصحراوية “الوهمية ضمن أسماء الدول التي يمثلها المرشد المصري، المكلف بتمثيل دول شمال افريقيا علما ان التمثيلية المذكورة لا تضم لا المغرب و لا الجزائر او تونس ، وهو ما تم الانتباه اليه من طرف مهنيي مغاربة، قبيل تتويج مرشدين مغاربة تم اختيارهم من طرف الفيدرالية الدولية لجمعيات المرشدين السياحيين على هامش مؤتمرها السنوي المنعقد في جنوب افريقيا برئاسة جنوب افريقية.

وتدخل المهنيون في الوقت المناسب محذرين الرئاسة الجنوب افريقية من عدم احترامها للقوانين الدولية واقحام كيان غير معترف به،وهو ما دفع المرشدين المرشحين للتتويح للامتناع عن تسلم هذه الجوائز الرمزية، والتي لا تزال لحد الآن في مصر، و ادانة محاولة الاتحاد الدولي للمرشدين السياحيين وتورطه في اقحام الكيان الوهمي في المنظمة العالمية، مؤكدين عزمهما اتخاذ إجراءات قانونية في هذا الاتجاه، مع المطالبة برد الاعتبار.

وصرح جمال السعدي المرشد السياحي المعروف بمراكش و الممثل الاقليمي و الجهوي السابق للمهنيين بجهة مراكش، ان هذه الخطوة المغربية التي قادها بنفسه من اجل احباط اي تواجد للكيان الوهمي، تعتبر خطوة اولى فقط في افق اتخاذ اجراءات اضافية والتوجه تحو تكريس تواجد قوي للمغرب في الهيئات المهنية الدولية وقطع الطريق أمام كل من يريد التشويش على المغرب، مضيفا في تصريح لـ “كشـ24″ان المهنيين تجندوا بشكل مشرف في هذا الملف.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة