مرشدون سياحيون يتعلمون العبرية استعداد لاستقبال السياح الإسرائليين

حرر بتاريخ من طرف

تستعد مدينة أكادير لاستقبال ما مجموعه 500 ألف سائح يهودي في السنة، من المنتظر أن يتجولوا بعموم تراب المغرب لاستكشاف مؤهلاته السياحية والتراثية التاريخية، إلى ذلك حب اكتشاف مسقط رأس الآباء الأجداد الذين كانوا هناك، قبل أن يغادروا تاركين وراءهم أثرا ماديا وشفويا، وذكريات تحكى لهم هنا وهناك.

وفي هذه الإستعدادات، خضع عشرات المرشدين السياحيين بالمدينة، مؤخرا، لدورة تدريبية مكثفة في اللغة العبرية، كما استفادوا من محاضرات تناولت تاريخ يهود المنطقة، وذلك استعدادا لاستقبال المملكة آلاف السياح الإسرائيليين.

وقادت جمعية المرشدين السياحيين في أكادير، دورة تدريبية مدتها ثلاثة أيام، بشراكة مع المجلس الجهوي للسياحة وغرفة التجارة والصناعة والخدمات، استفاد منها عشرات المرشدين السياحيين بجهة سوس ماسة من خلال تكوينهم في جوانب ترتبط بالثقافة واللغة العبرية.

وتأتي هذه الخطوة تزامنا مع فتح خطوط جوية عبر إسرائيل الدار البيضاء، وإسرائيل مراكش، والتي من المرتقب أن تجذب سوقا سياحية جديدة تضاف إلى دول جذب أخرى، ويتعلق الأمر بفرنسا وإنجلترا وألمانيا.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة