مراكش تستعد لاستقبال 20 رئيس دولة أفريقية

حرر بتاريخ من طرف

تستعد مراكش لاحتضان قمة الأعمال الأمريكية الإفريقية الرابعة عشرة في الفترة من 19 إلى 22 يوليوز 2022. وستكون القمة أول حدث حضوري كبير لـ مجلس الأعمال الإفريقي يركز على العلاقة التجارية والاقتصادية بين الولايات المتحدة وإفريقيا منذ أكثر من عامين.

وتعتبر قمة الأعمال الأمريكية الأفريقية التي تنعقد تحت شعار”بناء المستقبل معًا” التزامًا متجددًا من جانب رجال الأعمال في القطاعين العام والخاص على حد سواء، لبناء علاقات تجارية واستثمارية وتجارية أقوى بين الولايات المتحدة وإفريقيا في خضم التحديات الصحية والاقتصادية غير المسبوقة.

وسيركز البرنامج على أهم القطاعات في إفريقيا بما في ذلك الصحة والطاقة والبنية التحتية والزراعة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات. ستضم القمة أكثر من 1000 من المسؤولين الحكوميين رفيعي المستوى من الولايات المتحدة وأفريقيا ورجال الأعمال الذين يستثمرون حاليًا في إفريقيا أو يبحثون عن فرص استثمارية في القارة.

ويتوقع حضور رؤساء اكثر من 20 دولة أفريقية وعربية، من بينهم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ومن جنوب افريقيا الرئيس سيريل رامافوزا، والرئيس النجيري محمدو بوهاري، والرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني وآخرين.

وستنظم خلال قمة Africa50 بالشراكة مع مجلس الأعمال الإفريقي، سلسلة من المناقشات المخصصة للاستثمار في البنية التحتية في إفريقيا. وستتضمن الجلسات نقاشات حول طرق تعبئة رؤوس أموال المستثمرين المؤسسيين لتمويل مشاريع البنية التحتية؛ وحول فرص زيادة الشراكات بين القطاعين العام والخاص في قطاع نقل الطاقة إلى غيرها.

كما ستنظم زيارات ميدانية وجولات في مراكش والمدن المغربية الأخرى للضيوف المميزين للقمة. بصفتها الدولة الأفريقية الوحيدة التي لديها اتفاقية تجارة حرة مع الولايات المتحدة، ومستثمر رئيسي في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى ونجاحاتها في اختراق النظم البيئية التصنيعية العالمية الرئيسية ،بما في ذلك الطيران، والأعمال التجارية الزراعية، والسيارات ، فإن المغرب لديه الكثير ليقوم به عرض حول مجالات زيادة التجارة بين البلدان الأفريقية وكذلك تعزيز التجارة والاستثمار والعلاقات التجارية بين الولايات المتحدة وأفريقيا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة