مراكش تحتضن اجتماعا للجنة الاقتصادية لأفريقيا

حرر بتاريخ من طرف

ينظم مكتب شمال إفريقيا التابع للجنة الاقتصادية لإفريقيا، يومي 24 و25 نونبر الجاري، بمراكش، اجتماعا للخبراء، يتمحور حول موضوع “إمكانات سلاسل القيمة الإقليمية في شمال إفريقيا .. التركيز على قطاعي الصناعة الصيدلانية والمالية الرقمية”.

وذكر بلاغ للمنظمين، أن اجتماع الخبراء، الذي سينظم في صيغة مختلطة، حضورية وعن بعد، سيمثل فرصة للقيام بتشخيص الفرص لتعزيز سلاسل القيمة الإقليمية في الصناعة الصيدلانية والمالية الرقمية في شمال افريقيا، وتحليل تطورها المحتمل، وتحديد فرص سلاسل إقليمية للقيم في هذين القطاعين، وتطوير إطار عمل مشترك لتيسير تحقيقها.

وبحسب المصدر، فقد “دمرت جائحة كوفيد- 19، منذ ظهورها، قبل عامين، أنظمة الصحة العالمية وعطلت سلاسل القيمة العالمية (70 بالمئة من التجارة الدولية) في ارتباط شمال أفريقيا بها”، مشيرا إلى أن الوباء جلب، في الوقت نفسه، فرصا جديدة وسرع العديد من الاتجاهات الكبرى، مثل الرقمنة، بما في ذلك تسريع التجارة الإلكترونية.

وأوضح أن الأزمة كشفت أيضا عن البعد الاستراتيجي لقطاعي الصيدلة والمالية الرقمية، لحماية السكان وتسريع الانتعاش الاقتصادي بعد كوفيد-19، مبرزا أن “شمال افريقيا توجد في وضع جيد، لاغتنام فرص التحول الهيكلي التي تتيحها اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية، لكونها موطنا لبعض أفضل المناطق الاقتصادية الخاصة على مستوى العالم ، وتتميز بالعوامل الهيكلية المواتية للتآزر والتكامل والاندماج في قطاعي الصيدلة والمالية الرقمية، ولكن أيضا في مجال الصناعات الغذائية، وتربية الأسماك، والطاقة، والصناعات الكيماوية، والصناعة الميكانيكية، أو إنتاج المكونات الكهربائية”.

وخلص البلاغ إلى أنه “في سياق ما بعد كوفيد – 19، يمكن أن تلعب قدرة شمال افريقيا دورا حاسما في تفعيل أوجه التكامل الاقتصادي من خلال تطوير سلاسل القيمة الإقليمية، و تيسير تنويع شركائها التجاريين، لاسيما من خلال تعزيز التجارة مع باقي أقاليم القارة الافريقية”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة