الضحك يجمع المغاربة والفرنسيين بمهرجان مراكش

حرر بتاريخ من طرف

تعيش مدينة مراكش، خلال الفترة الممتدة مابين 20 و24 يونيو الجاري، على ايقاع فعاليات الدورة الثامنة من المهرجان الدولي للضحك، الذي سيعرف هذه السنة مشاركة نخبة مهمة من الكوميديين من بينهم على الخصوص عبد القادر السيكتور وإيكو وأحمد سيلا، وجيف باناكلوك، وكاميلولوش ومالك بنطلحة.

وتنطلق فعاليات هذه التظاهرة الفكاهية العالمية، بتنظيم حفل كبير بقصر البديع التاريخي يحييه الفكاهي المراكشي إيكو وأصدقاؤه من ضمنهم كوميديين ومغنيين وراقصين وممثلين، وذلك في إطار التقليد القديم للحلقة، حيث سيتم بث العرض مباشرة على منصة أورانج بساحة جامع الفنا.

وسيكون الجمهور وعشاق الفكاهة من كل الآفاق والأطياف ومن جميع البلدان والثقافات على مدى خمسة أيام على موعد مع عروض كوميدية ساخرة ولحظات من المتعة والفرجة، لكوميديون مغاربة وفرنسيون، أبرزهم الدبوز، عبد القادر السيكتور، وإيكو، أحمد سيلا، وجيف باناكلوك، وكاميلولوش ومالك بنطلحة، وغيرهم من الوجوه البارزة في الفكاهة، عبر فضاءات متعددة بالمدينة الحمراء من بينها قصر البديع والمسرح الملكي والمعهد الفرنسي، إذ يسعى المهرجان من خلال ثلة من الكوميديين المغاربة والأجانب إلى بث وإشاعة روح الدعابة والمرح بالمدينة الحمراء وإمتاع الجمهور بعروض هزلية.

ويضرب الفكاهي المتميز عبد القادر السيكتور موعدا مع الجمهور بالمسرح الملكي في عرض جديد على ملتقى الحكي والعرض الكوميدي الفردي، مع حسه المذهل في الحكي والسخرية، ونهله من الحياة بين ضفتي المتوسط، سوف يبرع عبد القادر السيكتور بالكلمات، ويتآلف مع جسده ليجسد كل شخصيات الكوميديا.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة