مداهمة حفل جماعي “فاضح” في منزل ضواحي أكادير

حرر بتاريخ من طرف

وضعت عناصر الدرك الملكي بمركز سبت الكردان نواحي أكادير، ستة رجال أغلبهم متزوجون رفقة سيدتين تحت تدبير الحراسة النظرية، بعد التورط في إقامة سهرة ماجنة تخللها جنس جماعي في عز الطوارئ الصحية.

وحسب مصادر مطلعة، فإن إيقاف المتهمين، تم إثر مداهمة أمنية قامت بها عناصر الدرك الملكي لمنزل يقع بمنطقة سبت الكردان ليلة السبت.

وأضافت المصادر ذاتها، أن عملية المداهمة أسفرت عن إيقاف المعنيين بالأمر، متلبسين في أوضاع مخلة بالحياء، منهمكين في ممارسة الجنس وسط جلسة قوامها معاقرة مسكر ماء الحياة واستهلاك المخدرات.

وكشفت مصادر متطابقة، أن المعلومات الأولية للبحث، أظهرت تورط الموقوفين في قضية الدعارة والفساد، بعد أن حولوا المنزل إلى فضاء للاستمتاع بلحظات جنسية، بعيدا عن أعين المتربصين وتنظيم حفلة ماجنة واستهلاك الخمور والمخدرات، قبل أن تجهض يقظة مصالح الدرك الملكي بمركز سبت الكردان وسرعة تدخل عناصرها مخططات المشتبه فيهم، بعدما توصلت بمعلومات تفيد القيام بأعمال محظورة.

وقد تم اقتياد الموقوفين إلى مركز الدرك الملكي لاتخاذ المتعين في حقهم، فيما تم تحرير مذكرة بحث في حق صاحب المنزل الذي لاذ بالفرار لحظة مداهمة المنزل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة