“مخيم” في العراء للطلبة بجامعة فاس للاحتجاج على إغلاق الأحياء الجامعية

حرر بتاريخ من طرف

قرر العشرات من طلبة جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، استئناف المبيت في العراء، وذلك للاحتجاج على الأوضاع التي يعانونها جراء إغلاق الأحياء والمطاعم الجامعية، وتدهور وضعية النقل الحضري، وإجراءات التعليم عن بعد.

واتهم هؤلاء الطلبة إدارات الكليات ورئاسة الجامعة والمكتب الوطني للأعمال الجامعية والإجتماعية والثقافية بنهج “سياسة الهروب إلى الأمام” في التعامل مع مطالب آنية وملحة من قبيل التعليم الحضوري لكل الشعب والمسالك، وفتح الأحياء والمطاعم الجامعية، وتعميم المنح الجامعية والزيادة في قيمتها ، والنقل الجامعي…

وأشاروا إلى أنه سبق لهم أن خاضوا احتجاجات للمطالبة بالحوار والاستجابة لمطالبهم، لكن دون جدوى، وهو ما دفعهم إلى اتخاذ قرار المبيت الليلي في مخيم أعدوه لهذا الغرض، ابتداء من ليلة غد الثلاثاء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة