“محمد” في إنجلترا.. حقيقة الاسم بين “المعلن” و”الواقع”

حرر بتاريخ من طرف

كشفت بيانات رسمية بريطانية أسماء المواليد الأكثر رواجا في إنجلترا وويلز، خلال العام الماضي 2018.

وذكرت “سكاي نيوز”، الخميس، أن محمد كان من بين أكثر الأسماء التي يطلقها الأزواج على مواليدهم خلال ذلك العام.

وبالنسبة للمواليد الذكور، حل في المرتبة الأولى اسم أوليفر، حيث سمّي 5390 مولودا جديدا بهذا الاسم، وفي المرتبة الثانية جاء اسم جورج حيث سمّي به 4960 مولودا.

وفي المرتبة الثالثة، جاء هاري بواقع 4512 مولودا، وفي المرتبة الرابعة جاء اسم نوا (الاسم الإنجليزي للنبي نوح عليه السلام) حيث أطلق على 4107 مواليد.

وخامسا كان اسم جاء جاك، الذي أطلق على 3988 مولودا، وسادسا كان ليو بواقع 3721، وسابعا آرثر الذي سمّي به 3644 مولودا.

أما اسم محمد فقد حلّ في المرتبة الثامنة، إذ أطلق على 3507 مواليد.

وكان هذا الاسم دخل قائمة الأسماء العشرة الأكثر رواجا بين مواليد إنجلترا وويلز في عام 2016.

لكن تقارير إعلامية تشير إلى أن اسم محمد هو بالفعل الأكثر رواجا بين مواليد بريطانيا، لكن المشكلة تكمن في طرق كتابة الاسم المتنوعة، وترجمته المتعددة عن العربية.

وحسب إحصاءات غير رسمية، يعيش في بريطانيا نحو 2.7 مليون مسلم، يمثلون نحو 5 في المئة من السكان.

ويقول مكتب الإحصاء في بريطانيا إن أعداد المسلمين في البلاد ازدادت، بسبب ارتفاع عاملي الهجرة والمواليد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة