مباراة لكرة القدم تنتهي بفاجعة بمكناس

حرر بتاريخ من طرف

انتشلت مصالح الوقاية المدنية، اليوم الخميس 21 ماي الجاري، جثتي شابين في مقتبل العمر، لقيا مصرعهما غرقا بصهريج السواني بمدينة مكناس.

وأفادت مصادر، أن الهالكين البالغين من العمر قيد حياتهما على التوالي 17 و18 عاما، كانا يلعبان مباراة لكرة القدم رفقة اصدقائهما، بالساحة قبالة الصهريج (مكان انعقاد المعرض الدولي للفلاحة)، قيل أن تسقط الكرة بالصهريج، وحاول احد الهالكين استخراجها من داخل الصهريج المملوء عن آخره بالمياه، إلا أنه غرق في الحين، فيما لقي صديقه حتفه بعدما حاول إنقاذ صديقه.

وفور علمها بالواقعة، هرعت إلى عين المكان السلطات المحلية والشرطة القضائية والوقاية المدينة بمكناس، وتم انتشال جثتي الراحلين ونقلهما إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس، فيما فتحت عناصر الشرطة بحثا قضائيا للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة