مالوما يعتذر للمغاربة ويُحمّل المنظمين مسؤولية إلغاء حفله بمراكش + فيديو

حرر بتاريخ من طرف

في أول تعليق له بعد إلغاء حفله المقرر بمدينة مراكش، نفى المغني الكولومبي خوان لويس لوندونيو آرياس الملقب بـ”مالوما”،  مسؤوليته في اتخاذ قرار إلغاء الحفل، مؤكدا أن هذا القرار أمر خارج عن إرادته ورغبته الشخصية.

واعتذر المغني المذكور، في فيديو توضيحي نشره عبر خاصية “الستوري” على حسابه بـ”إنستغرام”، لجمهوره المغربي بعد إلغاء حفله، مشيرا إلى أنه كان يرغب بشدة في إحياء حفل مراكش، ووعد بإعادة جدولة عرض آخر.

وحمّل مالوما بطريقة غير مباشرة مسؤولية إلغاء حفله إلى المنظمين، إذ أكد في الفيديو ذاته، أن ما حدث ليس خطأه أو خطأ فريق عمله، دون الحديث عن تفاصيل أكثر.

وأمام صمت الجهة المنظمة لحفل مالوما الملغى، تضاربت الأنباء حول أسباب الإلغاء، حيث أفادت مصادر بأن الحفل ألغي لأسباب تقنية، بعدما طالب المغني الكولومبي باعتماد معدات تقنية مستقدمة من إسبانيا، وهو ما رفضه المنظمين.

فيما عزت مصادر أخرى، أسباب إلغاء الحفل إلى ضعف التسويق للحفل، حيث لم تتمكن الجهة المنظمة من بيع نسبة كبيرة من التذاكر، إذ لم يتجاوز بيعها الـ35 ألف تذكرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة