مادورو يتهم مدير الاستخبارات الأسبق بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الفاشلة

حرر بتاريخ من طرف

اتهم الرئيس نيكولاس مادورو مدير جهاز الاستخبارات السابق “بتنسيق” محاولة العصيان معتبرا أنه جاسوس وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية.

وقال مادورو في كلمة بثها التلفزيون “نجحنا في إثبات أن كريستوفر فيغيرا تم تجنيده من قبل “السي آي إيه” قبل أكثر من عام وأنه كان يعمل كخائن، كجاسوس، كمندس”، كما نقلت وكالة “ا ف ب”.

وأضاف مادورو أن فيغيرا قام “بتنسيق الانقلاب” الفاشل الذي دعا إليه زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو في 30 أبريل المنصرم.

وكان فيغيرا فر بعد هذه المحاولة، كما أعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس. وأكد مادورو أنه “سيدفع ثمن خيانته قريبا”.

اقرأ أيضا: غوايدو مع الخيار العسكري الأمريكي ضد بلاده

من جهته، سيحاول زعيم المعارضة خوان غوايدو استعادة زمام الأمور بدعوة إلى تظاهرات السبت يفترض أن تكشف حجم التأييد له.

وتشهد فنزويلا أزمة اقتصادية وسياسية خانقة تفاقمت إثر الانقسام في المجتمع بين مؤيدين للرئيس الشرعي نيكولاس مادورو، ومؤيدين لرئيس البرلمان المعارض، خوان غوايدو، الذي نصب نفسه يوم 23 يناير الماضي، رئيساً مؤقتا للبلاد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة