مئات المواطنين يتبرعون بالدم لإنقاذ ضحايا فاجعة تازة

حرر بتاريخ من طرف

توافد المئات من المواطنين، ليلة أمس الأحد، وإلى غاية اليوم الإثنين ثاني دجنبر الجاري، على المستشفى الإقليمي إبن باجة، للتبرع بالدم لفائدة ضحايا فاجعة حادث انقلاب حافلة لنقل المسافرين بالطريق السيار قرب الجماعة القروية باب مرزوقة.

وأفادت مصادر، أن عدد المتبرعين وصل إلى حدود الساعة إلى أكثر من 200 متبرع، لم تمنعهم لا قساوة الطقس وسقوط الأمطار من التعبير عن تضامنهم مع ضحايا الحادث المروع.

وجاءت هذه المبادرة دقائق قليلة بعد الفاجعة، حيث انتشرت حملة واسعة على  موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، من أجل التبرع بالدم لفائدة ضحايا فاجعة الحافلة.

يشار، أن حصيلة ضحايا الفاجعة، ارتفع إلى 17 شخصا، حيث توفي 7 أشخاص آخرون، 6 بالمستشفى الاقليمي بالمدينة ذاتها، وواحد بالمركب الجامعي بمدينة فاس، إضافة إلى 10 أشخاص وافتهم المنية في مكان الحادثة، فيما لازال 25 شخصا يخضعون للعلاجات الضرورية، حالة شخص منهم حرجة، ويرقد بقسم الانعاش بين الحياة والموت.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة