ما رأي القائد الجهوي للدرك؟.. فندق يتحول لسوق سوداء للخمور ايام عيد الفطر بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

تحول فندق بواحة سيدي ابراهيم بمراكش منذ اول ايام عيد الفطر، لما يشبه السوق السوداء لتسويق الخمور، رغم فترة التوقف المفروضة من طرف السلطات الولائية، ورغم عدم قانونية توفير الخمور لغير الزبناء بالمؤسسة وفق المتعارف عليه.

وحسب ما عاينته “كشـ24″، فإن دار الضيافة المعروفة بتنظيم الحفلات فضلا عن خدمات المطعمة والفندقة والمتواجد غير بعيد عن مركب سياحي ذائع الصيت بمراكش، شوهد عدد كبير من مدمني الخمور وهم يغادرونها محملين باكياس تحتوي على قنينات خمر منذ اول ايام عيد الفطر ، في الوقت الذي التزمت فيه كل المؤسسات السياحية المجاورة بالفترة القانونية التي حددت هذه السنة في اربعة ايام بعد العيد لمباشرة نشاط تقديم الخمور.

وحسب متتبعين، فإن المؤسسة السياحية المذكورة استفادت من غياب مراقبة المصالح الولائية ومصالح الدرك الملكي بواحة سيدي ابراهيم، ما شجعها على خرق القانون والتحول الى ما يشبه السوق السوداء لتسويق الخمور.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة