لوبي المختبرات يهدد الدولة بسحب أدوية تعالج أمراضا خطيرة

حرر بتاريخ من طرف

كشفت يومية “المساء” أن لوبي صناعة الأدوية يهدد الدولة بسحب أدوية تعالج أمراضا خطيرة أثمانها رخيصة، توجه أساسا لذوي الدخل المحدود، وذلك جراء نقص أرباحه من تصنيعها وترويجها، بسبب مرسوم تخفيض أسعار عدد من الأدوية.

وحسب مصادر المنبر ذاته، فقد رفع لوبي الصناعة الدوائية الورقة الحمراء في وجه الدولة، بسبب شبح نقص أرباحه من تصنيع أدوية توجه أساسا لذوي الدخل المحدود وبعضها لا وجود لأدوية جنيسة له وتعالج أمراضا خطيرة.

وكشف أمين بوزوبع، رئيس الائتلاف الوطني لصيادلة العدالة والتنمية لـ “المساء” أن الأمر يتعلق بأدوية رخيصة، مشيرا إلى أن دواء للغدة الدرقية علبه تحتوي على 30 حبة ثمنه لا يتجاوز ستة دراهم، وأضاف المتحدث ذاته أن دواء مثلا لتخثر الدم بأثمنة رخيصة في حين يصل ثمن الدواء الأصلي إلى أكثر من 700 درهم، مشيرا إلى أن سحب هذا الدواء يعد مشكلة كبيرة بالنسبة للمرضى، مضيفا أن المصنعين أخبروا السلطات المختصة بأنه لا يمكنهم أن يصنعوا هذه الأدوية بسبب هامش الربح.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة