لهذه الأسباب منعت سلطات مراكش الداعية الكويتي من التحاضر

حرر بتاريخ من طرف

أوردت أسبوعية “الأيام” في عددها لنهاية الأسبوع، جملة من الأسباب التي دفعت سلطات مدينة مراكش من منع الداعية الكويتي طارق السويدان، المثير للجدل، إلقاء محاضرة في قاعة متحف محمد السادس.

ووفق المصدر ذاته، فإن السلطات منعت الداعية من إلقاء محاضرته في أي قاعة عمومية أخرى، وهي ندوة من تنظيم مؤسسة ابن تاشفين للدراسات والأبحاث والإبداع.

ويعتبر طارق السويدان من الدعاة المشارقة غير المرغوب فيهم في المغرب،حيث سبق له أن هاجم في فيديو نشره قبل سنوات الملك محمد السادس، في تعليقه على من يقول إن الملك محمد السادس جيد وصالح غير أن المحيطين به هم الذين يتحملون مسؤولية ما يجري.

وأكد في مقابل ذلك السويدان أن الحاكم هو المسؤول عن الأوضاع، وقال إنه لا خير في حاكم لا يستطيع أن يغير حاشيته، وهو ما جر عليه الكثير من الانتقادات من طرف المغاربة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة