لمرضى قرحة المعدة..قائمة بالأطعمة المسموحة والممنوعة في رمضان

حرر بتاريخ من طرف

لكي يستفيد مريض قرحة المعدة من صيام رمضان، يجب أن يتبع نظام غذائي صحي، يتضمن الأطعمة التي تعمل على التئام القرحة وإصلاح الأنسجة التالفة، مع مراعاة الابتعاد عن المأكولات التي تزيد من تفاقم القرحة وتهدد بطانة المعدة بالتآكل.

في التقرير التالي، يستعرض “الكونسلتو”قائمة بالأطعمة الممنوعة والمسموحة لمرضى قرحة المعدة في رمضان، وفقًا لما جاء بمواقع “Healthline” و”Webmd” و”Verywellhealth”.

الأطعمة مسموحة
يحتاج مريض قرحة المعدة إلى أطعمة سهلة الهضم والامتصاص لا تسبب تهيُّج لبطانة المعدة، وأبرزها:

الأطعمة الغنية بالألياف
تساعد الأطعمة الغنية بالألياف، مثل الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة، على خفض مستويات الأحماض في المعدة وتحسن حركة الأمعاء وتسهل عمليتي الهضم والإخراج وتقلل من فرص الإصابة بالاضطرابات الهضمية، مثل الإمساك والانتفاخ وتقلصات البطن.

وأظهرت بعض الأبحاث أن اتباع نظام الغذائي غني بالألياف، قد يقلل من فرص الإصابة بقرحة المعدة.

البطاطا الحلوة
تتميز البطاطا الحلوة بمحتواها العالي من البيتا كاروتين، وهي مادة مضاد للأكسدة يحولها الجسم إلى فيتامين أ الذي يساعد على التئام قرحة المعدة، ويقلل من فرص الإصابة بها مرة أخرى.

الفلفل الأحمر
يعتبر الفلفل الأحمر من الخضروات الغنية بفيتامين سي، الذي يلعب دورًا مميزًا في الوقاية من قرحة المعدة، كما يساعد على التئامها في حالة الإصابة بها.

وللحصول على فوائد الفلفل الأحمر، يرجى تناوله بكميات معتدلة، لأن ارتفاع نسبة فيتامين سي في الجسم يتسبب في الإصابة بالإسهال والقيء.

الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك
الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك -مثل الزبادي- تساهم في مكافحة الآلام الناتجة عن قرحة المعدة، وتناولها بجانب الأدوية يساعد على التئام القرحة وإصلاح الأنسجة التالفة بفعالية أكبر.

الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة
مضادات الأكسدة من العناصر الغذائية المهمة في رحلة علاج مرضى قرحة المعدة، ولهذا السبب، يوصى الأطباء بتناول الأطعمة الغنية بها، مثل الفراولة والكرز والفلفل والخضروات الورقية كالسبانخ، لمكافحة الشوارد الحرة التي تهدد بطانة المعدة بالتآكل والتلف.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة