لليوم الثاني..”احتجاجات الساعة” تربك الدراسة بعدد من مؤسسات المملكة

حرر بتاريخ من طرف

واصل تلاميذ عدد من المؤسسات التعليمية بالمدن والقرى، لليوم الثاني على التوالي، احتجاجاتهم ضد التوقيت المدرسي الجديد الذي أقرته وزارة التربية الوطنية، على خلفية قرار الحكومة الإبقاء على التوقيت الصيفي طيلة السنة.

وأدت الاحتجاجات التي تقودها أعداد من التلاميذ بمختلف مناطق المملكة، ضد التوقيت الصيفي، إلى إرباك سير الحصص الدراسية بمؤسسات عديدة، بعد رفضهم الالتحاق بالفصول الدراسية، كما خلفت خسائر مادية كبيرة، بعدد من المؤسسات من بينها إعدادية بتاونات، وبمراكش.

ورفع هؤلاء التلاميذ، بمختلف المدن، عدة شعارات تندد بالإبقاء على التوقيت الصيفي، حسب ما تظهره صور وفيديوهات نشرها رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، توثق لاحتجاجات آلاف التلاميذ أمام مؤسساتهم التعليمية، بمدن الدار البيضاء والجديدة وفاس وأسفي ومراكش، وتنغير، وورزازات.. ورفع هؤلاء عدة شعارات .

وكانت وزارة التربية الوطنية، قالت في بيان نشرته على صفحتها الرسمية  “فايسبوك”، أمس الأربعاء، إن ما تم تداوله عبر صفحات التاصل الاجتماعي وبعض المنابر الإلكترونية من معطیات بخصوص توقف الدراسة في بعض المؤسسات التعلیمیة بسبب التوقیت المدرسي الجدید “لا يعدو أن يكون حالات معزولة”.

وأشارت إلى أن التلاميذ والتلميذات التحقوا بأقسامھم في أغلب الحالات بعد تدخل الفرق التربویة التابعة للمدیریات الإقلیمیة لإعطاء التفسیرات اللازمة بخصوص ھذا التوقیت.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة