لجن مختلطة بالمضيق تحجز مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك

حرر بتاريخ من طرف

جرى على مستوى المجال الترابي لعمالة المضيق-الفنيدق، خلال شهر رمضان الجاري، حجز وإتلاف مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك.

وأفاد بلاغ لقسم الشؤون الاقتصادية والتنسيق لعمالة المضيق-الفنيدق بأن عمليات مراقبة الأسعار وجودة المواد الغذائية، التي باشرتها اللجنة الإقليمية المختلطة، المكونة من مصالح السلطة المحلية والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية والمكاتب الجماعية لحفظ الصحة والمصالح الأمنية والصحية، أسفرت عن حجز وإتلاف ما يناهز 190 كلغ من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك وإنجاز 12 محضر مخالفة.

وأشار البلاغ إلى أن عمالة المضيق-الفنيدق عرفت خلال شهر رمضان المبارك حملات مكثفة بمدن مرتيل والمضيق والفنيدق ومراكز الجماعات ذات الطابع القروي، العليين وبليونش، شملت محلات بيع اللحوم وأسواق بيع الأسماك، بالإضافة إلى الأسواق الأسبوعية بكل من جماعتي الفنيدق والعليين.

وحسب المصدر، فإنه بالإضافة الى مراقبة جودة وأثمان المواد الغذائية، عملت اللجنة المختلطة على شن حملات مكثفة لمحاربة الأكياس البلاستيكية، التي أسفرت عن حجز كميات مهمة من هذا المنتوج الممنوع تداوله.

وذكر البلاغ أنه في إطار تتبع حالة تموين الأسواق ومختلف نقط البيع داخل تراب عمالة المضيق-الفنيدق منذ بداية شهر رمضان، تقوم اللجنة المعنية بتنسيق مع السلطات المحلية بمراقبة حالة التموين ووفرة المواد الغذائية وخاصة المواد الأكثر استهلاكا، حيث لم يسجل أي خصاص في هذا الشأن، كما لم تسجل أية زيادة في أثمان المواد الأساسية وخاصة المواد محددة الأثمان، باستثناء المواد الخاضعة للعرض والطلب.

وإلى جانب عمليات مراقبة جودة المواد الغذائية المعروضة داخل مختلف نقط البيع، تقوم اللجنة المعنية بعمليات التحسيس وسط التجار بأهمية نظافة المحلات التجارية، ومراقبة تواريخ صلاحية المواد المعروضة للاستهلاك تجنبا لكل ما من شأنه أن يضر بصحة المستهلك، وبالتوعية بأهمية إشهار الأثمان واحترام مبادئ المنافسة الشريفة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة