لجنة مختلطة تحجز كميات مهمة من مواد غذائية فاسدة بسطات

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

حجزت السلطات الأمنية بمدينة سطات، في إطار لجنة إقليمية مختلطة همت جميع الأجهزة المعنية، كميات مهمة من المواد الغذائية الفاسدة والغير الصالحة للاستهلاك خلال الشهر الفضيل، حيث أسفرت هذه العملية عن ضبط وتحرير ما يزيد عن 13 مخالفة في حق المخالفين، وحجز ما مجموعه 120 كيلوا غرام من المواد الغذائية الفاسدة والغير الصالحة للاستهلاك.

ومكنت هذه العملية التي تواكبها اللجنة الإقليمية عن ضبط مجموعة من أصحاب المحلات التجارية يقومون بترويج مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك، نظرا لعدم احترامها لظروف النظافة والتخزين، وتحرير محاضر مخالفات تتعلق أساسا بخرق القانون الإطار 08-31 تم 77-15 المتعلقين بحماية وصحة المستهلك، ومنع ترويج الأكياس البلاستيكية المحظورة، كما تم تحرير مجموعة من المخالفات بسبب عدم إشهار الأثمان، فيما عملت اللجنة الإقليمية على إتلاف المواد الغذائية المحجوزة.

ويذكر أن هذه العمليات، جاءت نتيجة للزيارات الميدانية المكثفة، التي تقوم بها مصالح المراقبة القبلية والبعدية والموازية للأسعار وجودة المواد الغذائية، وتطور حالة الأسواق ووضعية التموين، لاتخاذ كل الإجراءات والتدابير القانونية بشأنها، ومواجهة كافة أساليب الغش والاحتكار والمضاربة والتلاعب في الأسعار، وقد مكنت هذه الزيارات الميدانية المتكررة، التي تندرج في إطار التدابير المتعلقة بتتبع وضعية التموين والأسعار وتنظيم عمليات المراقبة بالأسواق المحلية، ونقط البيع بإقليم سطات خلال شهر رمضان الفضيل، من الوقوف على أسعار أغلب المواد الأكثر استهلاكا بالأسواق التجارية وأسواق القرب ونقط البيع بمختلف نقط البيع بالمدينة.

ويشار أيضا أنه تم في هذا الإطار، إحداث خلية للمداومة بمقر عمالة إقليم سطات، لتلقي ومعالجة شكايات المواطنين والمواطنات، بتنسيق تام مع السلطات المحلية والمصالح المعنية، وذلك طيلة شهر رمضان المبارك، ابتداء من الساعة التاسعة صباحا إلى غاية حدود الخامسة مساء، كما تم إحداث خلايا محلية للمداومة من أجل تتبع التموين والأسعار وجودة وسلامة المواد الغذائية بالأسواق المحلية، مع تعزيز عمليات التتبع والمراقبة الصارمة واتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة، للحد من توزيع وتسويق الأكياس البلاستيكية المحظورة بموجب قرارات حكومية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة