لاقط هوائي لشركة إينوي فوق بناء عشوائي يلحق الضرر بتُجار السمارين بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

وجه مجموعة من تجار سوق النجارين بقلب السمارين بمراكش، شكاية الى كل من والي جهة مراكش آسفي، ورئيس المحكمة الابتدائية بمراكش من أجل التظلم والمطالبة برفع الضرر الناتج عن تصرفات مالك “بزار” بسوق النجارين .

وحسب ما جاء في الشكايات و المراسلات المرفوقة بعريضة تحتوي على عشرات التوقيعات من المتضررين و التي اطلعت كشت24 على نسخ منها، فإن المعني بالامر يعتبر نفسه فوق القانون، حيث أقام فوق “دكانه” بناء عشوائيا من ثلاث طوابق بدون تصميم ولا ترخيص حسب الشكاية، متحديا بذلك كل القوانين الجاري بها العمل، ومدعيا أن لذيه نفوذ لدى جهات فاعلة تحميه وتشجعه على خرق القانون.

وتضيف الشكاية، أن الامر تطور الى سماحه لشركة اتصالات “إينوي” باقامة لاقط هوائي من الحجم الكبير، دون استشارة باقي الملاك المجاورين، على الرغم من الاضرار التي يتسبب فيها هذا اللاقط، والتي اصبحت معروفة علميا نظرا للاشعاعات التي تنبعث من الموجات الكهرومغناطيسية التي يرسلها.

وجاء في المراسلات المذكورة ان التوجه السائد لدى محاكم المملكة هو القضاء بازالة هذه اللواقط لمجرد وجود ضرر نفسي لدى الجوار، مستحضرة مجموعة من الاحكام الصادرة بايقاف اشغال تنصيب الابراج او الاحكام بازالتها.

وناشد التجار والي الجهة و القضاء ملتمسين وضع حد لمتاعبهم مع المعني بالامر و شركة الاتصالات المعنية، عن طريق إصدار تعليمات الى الجهات المختصة لازالة الاقط الهوائي الذي اصبح يقض مضجهم، نظرا للاضرار المدمرة التي يتسبب فيها على صحة الانسان وكذا الاراض النفسية التي ترافقهم طيلة اليوم اثناء تواجدهم بمحلاتهم .

وعبر التجار عن أملهم في أن تجد شكايتهم أذانا صاغية، منتظرين التدخل الفوري والعاجل لتعليق الترخيص اللممنوح للمعني بالامر، الى غاية البت في ذلك من طرف القضاء الذي عرض عليه النزاع بشأن اللاقط المذكور.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة