كيم يغضب بشدة ويوبخ مسؤولين بسبب “مشروع معرقل”

حرر بتاريخ من طرف

انتقد زعيم كرويا الشمالية، كيم جونغ أون، بغضب شديد مسؤوليين كوريين، خلال عملية تفتيش قام بها لتفقد مشروع لتوليد الطاقة الكهرومائية شمال البلاد.

وحسب مصادر إعلامية كورية، فقد انتاب الزعيم الكوري غضب شديد، جعله يوبخ بشدة المسؤولين على عدم إتمام المشروع الذي بدأت الأشغال به قبل 20 عاما.

زيارة ميدانية لـكيم تضع مسؤوليه في موقف محرج

وقالت وكالة الأنباء الكورية، kcna، إن الزعيم الكوري بعد إطلاعه على المشروع وتأخيراته، وبخ بشدة مسؤوليه وطالبهم بإنجاز المشروع في وقت قياسي وحدد له تاريخ أكتوبر 2019، ليكون المشروع جاهزا.

وأضافت الوكالة، أن هذا التوبيخ هو الثاني في ظرف أسبوع، ففي الأسبوع الماضي، انتقد كين المسؤولين عن سوء صيانة المباني، و فشلهم في تطوير خطوط الإنتاج ونقص الخبرة وغيرها من المشاكل التي تعيق العمل التطور في البلاد التي بدت أكثر انفتاحا على العالم في الآونة الأخيرة، بعد اللقاء التاريخي الذي جمع كيم بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول برامج الأسلحة النووية.

ويرى مراقبون، أن عمليات التفتيش المتواصلة تؤكد رغبة كوريا الشمالية، في التركيز على التنمية الاقتصادية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة