كشـ24 تكشف معطيات حصرية عن عرس الشواذ الذي استنفر الدرك والسلطة

حرر بتاريخ من طرف

في سياق متابعتها لخبر عرس الشواذ الذي استنفر الدرك الملكي والسلطة المحلية بجماعة سعادة ليلة أمس السبت 16 فبراير الجاري، والذي كانت “كشـ24” سباقة إلى نشره، أفادت مصادر خاصة للجريدة أن نحو 40 شخصا كانوا مدعوين لحضور حفل الزفاف الذي كان من المنتظر أن تحييه فنانة شعبية مراكشية معروفة.

وأضافت مصادرنا، أن صاحب “الفيلا” التي كان من المنتظر أن تحتضن عرس المثليين والكائنة بدوار “بن إيعيش” بجماعة سعادة، عمد إلى تفريق المدعوين بعدما علم بكون الخبر وصل إلى السلطة المحلية التي انتقلت إلى عين المكان في شخص قائد قيادة سعادة الذي صادف لدى وصوله مغادرة آخر المدعوين وهم يجرون حقائبهم.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أنه من الأمور التي تثير الإستغراب تواجد طاقم موقع الكتروني وطني معروف بمسرح احياء الزفاف، عمد أحد أعضائه إلى الإطلاع على بطائق التعريف الخاصة ببعض المدعوين.

وحسب المعطيات الحصرية التي توصلت بها “كشـ24″، فإن المثليين اللذين كانا يعتزمان عقد قرانهما شابين مغربيين تتراوح اعمارهما بين 24 و26 سنة، أحدهما يقطن بجماعة مجاورة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة