كشـ24 تكشف حقيقة توقيف مسؤول بارز بولاية جهة مراكش

حرر بتاريخ من طرف

عكس ما تم تداوله بشأن توقيف رئيس قسم الشؤون الداخلية بولاية جهة مراكش “محمد بنعيسى” عن مهامه و التحقيق معه بشان خروقات مفترضة، اكدت مصادر مطلعة لـ كشـ24″ ان هذه الانباء غير صحيحة، وان المسؤول المذكور يمارس مهامه بشكل عادي.

ووفق مصادرنا، فإن رئيس قسم الشؤون الداخلية بولاية الجهة، لم يتم توقيفه كما تم تداوله، بل اكثر من ذلك فإن المسؤول المذكور يقف كعادته على كل كبيرة وصغيرة بالنظر لحساسية منصبه، كما يحضر مختلف الاجتماعات، وآخرها كان يومه الخميس 30 يونيو، بقاعة الاجتماعات الرئيسية بمقر ولاية الجهة.

ولم تستبعد مصادرنا ان تكون هذه الاشاعة بسبب الصرامة التي ابداها المسؤول مؤخرا في ملف اليناء العشوائي، والتي اعقبها توقيف مجموعة من اعوان السلطة المتورطين في تسهيل عمليات البناء الغير قانونية، خصوصا في فترة الانتخابات السابقة.

وكان المسؤول المذكور قد أقدم مؤخرا على عزل أزيد من 60 عون سلطة تورطوا في البناء العشوائي ومخالفات أخرى ما قوبل باحتجاج عدد من المقدمين والشيوخ الذين اعتبروا أنفسهم “أكباش فداء”، فيما قوبلت هذه الاجراءات بارتياح لدى المواطنات والمواطنين والمتتبعون للشأن العام المحلي والوطني.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة