“كسّالة” في حمام تكشف لغز اختطاف ثلاث تلميذات وتواجدهن في مراكش

حرر بتاريخ من طرف

كشفت سيدة تعمل “كسالة” في حمام شعبي بمدينة الدار البيضاء عن حقيقة اختطاف ثلاث فتيات قاصرات من إحدى ثانويات المدينة يوم السبت.

وقالت السيدة، إنا تفاجأت يوم الأحد بدخول الفتيات الثلاثة، إلى الحمام الذي تعمل فيه، وتعرفت عليهن، بحكم أنها تسكن بنفس الحي الذي ينحدرن منه أيضاً، ولما علمنَ أنها اكتشفت وجودهن، حاولت إحداهن الفرار لكن السيدة أغلقت الباب على الفتاتين الأخريتين إلى حين وصول عائلاتهن.

وذكرت نفس السيدة أنها دخلت معهن في نقاش اكتشفت من خلاله أنهن كنّ في مدينة مراكش، لكنها لم تعرف ما إذا كان الأشخاص الذي أخذوهن إلى مراكش قد ناولوهن مأكولات مخدرة،  او إذا كنّ قد ذهبن بمحض إرادتهن وفق ما نقلته “نون بريس”

وقالت إن والد إحدى الفتيات أغمي عليه بعد اختفاء ابنته، وتم نقله إلى المستشفى، في حين أن والدة فتاة أخرى كانت حامل ووجدت صعوبة في التحرك للبحث عن ابنتها، بينما انهارت والدة الفتاة الثالثة بعدما راج خبر اختطاف ابنتها.

ويشار أن مدينة الدار البيضاء عرفت استنفاراً كبيرا يوم السبت على إثر انتشار خبر اختطاف ثلاث تلميذات قاصرات واقتيادهن إلى وجهة مجهولة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة