كريم مدرك يقدم أوراقه كسفير فوق العادة للمغرب بفانواتو

حرر بتاريخ من طرف

قدم سفير المغرب في أستراليا ، ونيوزيلندا، ودول المحيط الهادئ، مع الإقامة في كانبيرا، كريم مدرك، يوم الثلاثاء، لرئيس جمهورية فانواتو، تاليس عبيد موسيس، أوراق اعتماده كسفير مفوض فوق العادة للملك لدى هذا البلد الجزري بالمحيط الهادئ.

وأعرب موسيس، خلال هذا الحفل، عن تقديره لدور الملك محمد السادس في النهوض بالتعاون جنوب – جنوب، مشيدا بجودة العلاقات الثنائية منذ توقيع الإعلان المشترك بشأن إقامة العلاقات الدبلوماسية بين الرباط وبورت فيلا في 14 دجنبر 2000.

وذكر رئيس دولة فانواتو أن البلدين قد عززا تعاونهما خلال العقدين الماضيين في مختلف المجالات، وخاصة ما يهم تقديم إجابات على التحديات المشتركة.

ونوه موسيس، في هذا الصدد ، بالدعم المتبادل بين البلدين على صعيد المحافل الدولية، معربا عن شكره للمملكة على مبادراتها المتعددة الهادفة إلى تقوية التعاون في مجالات التربية، والصحة ومكافحة التغيرات المناخية.

من جهته، نقل مدرك إلى رئيس فانواتو تحيات الملك محمد السادس، كما أعرب له عن أطيب متمنيات حكومة وشعب المغرب بالازدهار لشعب فانواتو.

كما اغتنم السفير هذه المناسبة للتعبير عن إرادته للإسهام، عبر الحوار السياسي، في النهوض بالتعاون الاقتصادي وتقوية الروابط بين المملكة المغربية وجمهورية فانواتو في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وأبرز في هذا الصدد أن البلدين يعملان بشكل وثيق من أجل تعزيز علاقات الصداقة والتعاون المبنية على احترام السيادة الوطنية والوحدة الترابية وكذا على التعاون المنصف والمنفعة المتبادلة. من جانب آخر، سلط السفير الضوء على الإنجازات المختلفة التي تحققت في المملكة خلال العقود الأخيرة، خاصة ما يتعلق بالتنمية البشرية والتعاون جنوب – جنوب، وهو مبدأ مشترك بالنسبة للمغرب وفانواتو.

وأكد السفير أن “هذا التكامل، الذي تعزز بالمشاورات والحوار المنتظمين، يتجسد من خلال أعمال على الصعيد المتعدد الأطراف حيث يمكن للرباط وبورت فيلا إحداث أطر شراكة مبتكرة”.

ويتواجد بلد فانواتو في جنوب المحيط الهادئ ويتألف من حوالي 80 جزيرة تمتد على مسافة 1300 كيلومتر. ويتركز عدد سكانها البالغ 276 ألف و244 نسمة بالأساس في العاصمة بورت فيلا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة